الرئيس الأسد يتلقى برقية تعزية من الرئيس بوتين باستشهاد عدد كبير من المواطنين نتيجة الأعمال الإرهابية التي حدثت بمحافظتي اللاذقية وطرطوس

موسكو-سانا

تلقى السيد الرئيس بشار الأسد برقية تعزية من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشهداء التفجيرات الارهابية في مدينتي طرطوس وجبلة تقدم فيها بأصدق عبارات التضامن والتعاطف مع عائلات الضحايا متمنيا الشفاء العاجل للجرحى والمتضررين.

وشدد الرئيس بوتين فى البرقية على أن هذه الفاجعة المأساوية دليل جديد على الطابع البربري واللا إنساني للجماعات الإرهابية التى شنت الحرب الدموية ضد الشعب السوري.

وجدد الرئيس الروسي حرص روسيا على مواصلة التعاون مع سورية في محاربة الإرهاب مؤكدا أن المجرمين الذين لطخوا أيديهم بدماء الضحايا الأبرياء لن يهربوا من الجزاء.

وتعرضت مدينتا جبلة وطرطوس صباح اليوم لعدة تفجيرات ارهابية تسببت بارتقاء وإصابة عشرات المواطنين.