إحصاءات بريطانية: 54 إرهابياً بريطانياً فقط ممن عادوا إلى بلادهم خضعوا للمحاكمة وأدينوا بارتكاب جرائم إرهابية

لندن-سانا

كشفت إحصاءات جديدة أن السلطات البريطانية لم تحاكم سوى 54 إرهابياً بريطانياً ممن عادوا إلى بلادهم بعد انضمامهم إلى تنظيمات إرهابية في سورية والعراق ما يثير تساؤلات جديدة حول الإجراءات الأمنية التي تزعم الحكومة البريطانية اتخاذها في مواجهة التطرف والإرهاب.

وذكرت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية أن الإحصاءات التي أعدتها وزارة الداخلية البريطانية أظهرت أن إرهابياً بريطانياً واحداً من أصل كل ثمانية انضموا إلى التنظيمات الإرهابية في سورية والعراق وعادوا إلى بلدهم خضعوا للمحاكمة وأدينوا بتهم الإرهاب .

ووفق الإحصاءات فإن عددا كبيرا من الإرهابيين البريطانيين الذين عادوا إلى بلادهم لا يخضعون للمراقبة على الرغم من أنهم يشكلون خطرا حقيقيا.

وتشير إحصاءات إلى أن عدد الإرهابيين الذين غادروا بريطانيا وانضموا إلى تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية والعراق يتجاوز الألفين.

يذكر أن الدول الغربية ومن بينها بريطانيا تغاضت وسهلت سفر العديد من مواطنيها الى سورية عبر تركيا من أجل الانضمام إلى التنظيمات الإرهابية فيها ولكن بعد بدء ارتداد الإرهاب إليها وفشل سياساتها في سورية بدأت تشدد إجراءاتها الأمنية لمنع عودة الإرهابيين إليها.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency