وزير الدفاع التونسي: 250 إرهابيا تونسيا عادوا من سورية إلى ليبيا بعد الضربات الجوية الروسية

طرابلس-سانا

أكد وزير الدفاع التونسي فرحات الحرشاني أن ما لا يقل عن 250 إرهابيا تونسيا التحقوا بصفوف تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية فروا إلى ليبيا منذ بدء العمليات الجوية الروسية في سورية.

وأضاف الحرشاني في تصريحات لموقع بوابة الوسط الليبي اليوم إن الإرهاب على رأس التحديات التي تواجهها بلاده فضلا عن الفلتان على الحدود الليبية التونسية وغياب بنى الدولة الليبية وهيمنة الفوضى.

ومن جهة أخرى قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع التونسية بلحسن الوسلاتي في تصريح له “إن دورية تابعة للجيش الوطني تمكنت من إيقاف سيارة بقطاع المرة بالمنطقة العسكرية العازلة بولاية تطاوين وعلى متنها خمسة أشخاص يحملون الجنسية الليبية وبحوزتهم بندقيتا صيد وكمية من الذخيرة”.

وأضاف الوسلاتي إن القوات العسكرية قامت بحجز البندقيتين والذخيرة وتسليم المقبوض عليهم إلى وحدات الحرس الوطني بالمنطقة لاتخاذ الإجراءات اللازمة ضدهم.

يذكر أن آلاف التونسيين انضموا إلى التنظيمات الإرهابية في سورية وفق تقديرات المسؤولين التونسيين حيث اعتقل بعضهم لدى عودتهم إلى بلادهم بينما تأكد مقتل العشرات منهم في سورية.