بوتين يؤكد لماكرون رفض بلاده الاتهامات الموجهة في قضية نافالني

موسكو-سانا

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رفض بلاده الاتهامات بخصوص قضية الناشط الروسي ألكسي نافالني وذلك خلال مكالمة هاتفية مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم بمبادرة من الأخير.

ووفقاً لموقع روسيا اليوم قال الكرملين في بيان اليوم: إن بوتين شدد على “أن الاتهامات التي لا أساس لها الموجهة إلى الطرف الروسي غير مناسبة وأن تحديد الملابسات الحقيقية لما حصل يتطلب إحالة الخبراء الألمان المواد البيولوجية إلى روسيا وإصدار استنتاج رسمي بناء على تحاليل عينات نافالني وكذلك ترتيب عمل مشترك مع الأطباء الروس”.

وتم خلال الاتصال الاتفاق على تحديد معايير التعاون المحتمل بين روسيا والأطراف الأوروبية في هذا السياق.

وسبق أن دعت السلطات الروسية مراراً إلى ضرورة عدم الاستعجال في الاستنتاجات الخاصة بصحة نافالني مشككة في فرضية تسميمه وأكدت استعداداها للتعاون لكشف ملابسات الحادث بينما طلبت من ألمانيا تقديم المعلومات المتوافرة لديها حول القضية وهو ما لم يحدث حتى الآن.