إصابة مدير مؤسسة سد الفرات نتيجة انفجار لغم من مخلفات تنظيم “داعش” الإرهابي خلال إشرافه على عمليات ترميم السد

الرقة-سانا

أصيب مدير المؤسسة العامة لسد الفرات بجروح طفيفة نتيجة انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الارهاب الدولية بريف الرقة الغربي.

وأفاد مدير المؤسسة المهندس نجم البنية في تصريح لمراسل سانا أنه “أثناء تفقد المستلمات الخاصة بساحة التوزيع في سد الفرات انفجر لغم أرضي من مخلفات تنظيم “داعش” الإرهابي ما تسبب بإصابته مع أحد عمال المنشأة بجروح” مشيرا إلى أن “الاصابات كانت طفيفة حيث تم تقديم الاسعافات اللازمة لهم”.

وأكد البنية أن “عمليات التمشيط والبحث عن الألغام وازالتها مستمرة وانها تحتاج الى مسح شامل لمنشاة سد الفرات لضمان خلوها من مخلفات تنظيم داعش الإرهابي”.

وتمكنت الورشات الفنية في الـ 17 من الشهر الماضي من تأمين سد الفرات بعد أن دخلت إلى منشأة وقامت بفتح إحدى البوابات الرئيسية لتصريف المياه باتجاه بحيرة الأسد.

وتعرض سد الفرات لأضرار كبيرة نتيجة قصف طيران التحالف الأميركي الذي يستهدف بغاراته البنى التحتية السورية حيث دمر العديد من الجسور على نهر الفرات إضافة إلى ارتكابه عشرات المجازر بحق المدنيين السوريين في أرياف دير الزور والحسكة والرقة وحلب.