سيدات صامدات.. بازار لمجموعة أم الشهيد في فندق داماروز

دمشق – سانا

بمناسبة أعياد الميلاد ورأس السنة افتتح وزيرا السياحة بشر اليازجي ووزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ريمه قادري بالتعاون مع مجموعة أم الشهيد اليوم بازار “سيدات صامدات” في فندق داماروز بدمشق.

ويضم البازار الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام أعمالا يدوية مميزة من إكسسوارات وكروشيه وألبسة صوف ومطرزات ومفارش طاولات وجلديات ولوحات فنية وجزادين وشموع عيد الفصح المجيد.

وفي تصريح للصحفيين أكد اليازجي أن المرأة السورية لها مكانتها عبر التاريخ ولن يستطيع أي إرهاب عابر أن يؤثر على هذه المكانة مشيرا إلى أهمية البازار والمشاركة فيه عبر تشجيع المنتجات الحرفية حيث “تأتي هذه المشاركة ضمن الحملة التي ستطلقها الوزارة العام القادم لكل العالم بأن يشتروا هداياهم من سورية وخاصة الحرف اليدوية”.

من جانبها أشارت قادري إلى أن وزارة الشؤون تدعم هذه المهن في مجالات التدريب ولاحقا ستدعمها في مجال التسويق وإيجاد فرص للتمويل ليستطيع أصحاب هذه المهن تطوير عملهم مبينة أن المشاركات في البازار أمهات وزوجات شهداء ومعيلات أسر فضلن أن يشاركن ليثبتن قدرتهن على دعم أنفسهن من خلال منتجاتهن التي تحفظ عزة أنفسهن وتدعم مورد رزقهن والاقتصاد الوطني.

بدورها أوضحت مديرة مجموعة أم الشهيد جانسيت قازان أن “ريع هذا البازار سيعود لأسر الشهداء وتحديدا أولادهم الذين سيضيئون شجرة عيد الميلاد في الفندق يوم الأحد القادم” مشيرة إلى أن جميع المعروضات في البازار تعتمد على الصناعة اليدوية التي يجب إحياؤها لأن أغلب السيدات تعيل أسرها من هذه المنتجات.

وأكد عدد من المشاركات أهمية هذه البازارات كونها تشكل نافذة للتواصل مع الناس لعرض منتجاتهن وتسويقها لتأمين مصدر رزق لأسرهن لمواجهة الصعوبات الاقتصادية لافتين إلى أن مشاركتهن تأتي كي يثبتن للعالم بأن المرأة السورية قوية ومصرة على الاعتماد على نفسها رغم كل الظروف الصعبة ولن يثنيها أي شيء عن ممارسة عملها وتطويره باستمرار.

للمزيد من الصور اضغط على الرابط التالي

http://sana.sy/?p=481542