لافروف: المماطلة في استئناف الحوار السوري في جنيف أمر غير مقبول

موسكو-سانا

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن المماطلة في استئناف الحوار السوري في جنيف أمر غير مقبول.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي مع وزير خارجية لوكسمبورغ إن “وقف الأعمال القتالية في سورية يجب أن يشكل دفعا لمواصلة عملية التسوية السياسية للأزمة فيها”.

وزير خارجية لكسمبورغ يعرب عن أمله في أن يسهم الاتفاق الروسي الأميركي الجديد بحل الأزمة في سورية

أعرب وزير خارجية لكسمبورغ جان أسيلبورن عن أمله في أن يسهم الاتفاق الروسي الأميركي الجديد بحل الأزمة في سورية.

وكان وزيرا الخارجية الروسي سيرغي لافروف والأميركي جون كيري أعلنا يوم الجمعة الماضى التوصل إلى اتفاق جديد حول الأزمة في سورية بعد مفاوضات طويلة فى جنيف تنص على وقف الاعمال القتالية بدءا من منتصف ليلة الـ 12 من أيلول والفصل بين الارهابيين وما يسمى “المعارضة” وتحديد المناطق التي سيتم فيها ضرب الإرهابيين من قبل الطيران الروسي والاميركي وإنشاء مركز مشترك لتنسيق الضربات واستئناف العملية السياسية لحل الأزمة في سورية.

وقال أسيلبورن في مستهل اللقاء مع لافروف اليوم في موسكو إن “الفريق الروسي الأميركي يعمل حقا الكثير لحل الأزمات المختلفة بما في ذلك الأزمة في سورية وأود أن أشكركم بالنيابة عن الاتحاد الأوروبي وزملائي الأوروبيين على تلك الجهود التي تبذلها روسيا والجانب الأميركي لحل هذه الأزمة وآمل أن التوافقات التي تم التوصل إليها وخاصة حول وقف العمليات القتالية من شأنها أن تسمح بحل هذه الأزمة نهائيا”.

بدوره أشار وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى نيته مناقشة علاقات روسيا مع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي بالإضافة إلى الأزمة في سورية وأوكرانيا بصراحة وبما يفيد العمل بين روسيا والاتحاد الاوروبي.