سيريتل تشارك 120 شابا وشابة ليلة العمر ضمن عرس جماعي مميز في اللاذقية

اللاذقية-سانا

قلوب ملأتها الشجاعة والإقدام وزكاها عبير الحب المقدس اجتمعت مساء أمس لتعلن ارتباطها الأبدي أمام مئات الحاضرين ضمن حفل زفاف جماعي كبير أقامته شركة سيريتل لمئة وعشرين شابا وشابة من أبطال الجيش العربي السوري وذوي الشهداء فكان عرسا مفعما بعبق النصر وروح الشهادة والتضحية من أجل سورية التي يقاتلون دفاعا عنها لتكون أرضا آمنة لأجيال قادمة من أبنائهم وأبناء السوريين جميعا.

برؤوس مرفوعة وبزات عسكرية مهيبة زينها العلم السوري نزل العرسان الأدراج المفروشة بالسجاد الأحمر لتترافق إيقاعات خطواتهم مع موسيقا زادت المشهد هيبة فتحلقت العيون حولهم وخفقت قلوب المحبين فرحا بهذا الحدث الذي تنفذه شركة سيريتل للسنة الثالثة على التوالي متخذة اسم “عالحلوة والمرة” عنوانا له.12

وأوضح مدير وحدة الترويج والعلامة التجارية في سيريتل فراس المرادي أن الشركة “مستمرة بحمل الأمانة تجاه أبطال الجيش العربي السوري وذوي شهدائنا الأبرار فالعرس هو احتفال بصمودنا الذي كان أساسه دماء شهدائنا وإنجازات أبطالنا ليبدأ كل ثنائي رائع ببناء مستقبل جديد بأمل كبير يولد فيه أبطال يحملون كل قيم الشهادة والعطاء والحب”.

وتميز الحفل بتنظيم عالي المستوى برز في كل تفصيل من تفاصيل الزفاف بدءا من استقبال الضيوف وتوزيعهم على الأماكن المخصصة لهم وصولا لتنسيق الزهور وتجهيز الركن المخصص لجلوس العرسان وتوزيع الإضاءة والصوت.

واستمتع الحضور بفقرات برنامج الحفل المنوعة من زفة العرسان وعروض تراثية راقصة وأفلام تسجيلية كما كان للشخصيات الفنية بصمتهم في الحفل من خلال مشهد صور تاريخ سورية بشكل متسلسل من الماضي حتى الوقت الراهن شارك بأدائه أمام الجمهور كل من سلمى المصري وسوسن ميخائيل ومحمد خير الجراح وعلي سكر وكفاح الخوص الذي أعد وكتب المشهد خصيصا للمناسبة.13

كما تكلل الحدث بكلمة الجنود الأبطال ألقاها المقاتل علي سمير عيطة أكد فيها أن هذه الليلة هي “نقطة تحول” في حياة كل شاب وشابة احتفلوا بزفافهم لتكون بداية جديدة لهم ووعدا كبيرا بغد أجمل لوطنهم ليختتم العرس بأداء رائع للفنانين أذينة العلي وبهاء اليوسف اللذين فاجآ الحضور بتقديم أغنية كتبت ولحنت خصيصا لهذه المناسبة كهدية خاصة للأبطال في يوم فرحهم المنتظر.

وأكد رئيس قسم الإعلام في شركة سيريتل علاء سلمور أن “العرس هو فعالية وطنية اعتادت عليه الشركة لنحتفل معا بالحب المقدس ونتأكد من جديد أنه لولا تضحيات شهدائنا وانتصارات جيشنا لما كان هذا اليوم الذي تخط فيه بداية جديدة لجيل واعد بالنصر وإعمار سورية “.

وامتد الحفل الى ساعات ما بعد منتصف الليل وسط سعادة الجميع بالاحتفال مع رفاق السلاح بليلة العمر قبل العودة إلى الجبهات بروح معنوية عالية الأمر الذي تحدث عنه محمد قاسم معبرا عن اعتزازه بارتداء البدلة العسكرية يوم زفافه واجتماعه مع مقاتلين كانوا معه في خندق واحد كما أثنت عروسته مرح على فكرة وجودها ضمن زفاف جماعي فيما اكد مهند عيسى وعروسه ربا سلمان على روعة الحفل الذي “تجاوز توقعاتهما” لافتين إلى أنه سيبقى راسخا في ذاكرتهما كليلة من ليالي ألف ليلة وليلة.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency