إصابة شخصين وأضرار مادية في مبنى مديرية الصحة جراء اعتداءات إرهابية على قرية حضر ومدينة البعث في القنيطرة

القنيطرة-درعا-سانا

استهدفت المجموعات الإرهابية قرية حضر ومدينة البعث في محافظة القنيطرة بالقذائف والمدفعية والرصاص ما تسبب بإصابة شخصين وإلحاق أضرار ماديةبعدد من المنشآت الخدمية.2

وذكر مصدر بقيادة شرطة محافظة القنيطرة في تصريح لمراسل سانا أن 5 قذائف هاون ومدفعية اطلقها ارهابيون في قرية الصمدانية الغربية صباح اليوم سقطت على الحي الخدمي في مدينة البعث ما أسفر عن “إصابة طفل بجروح متوسطة والحاق اضرار مادية بمنازل المواطنين ومباني مديرية الصحة والأحوال المدنية والمالية”.

واستهدف إرهابيون الأربعاء الماضي مدينة البعث بقذائف هاون ومدفعية ما تسبب بوقوع أضرار مادية بالمدرسة الثانوية التجارية.0

وأشار المصدر إلى أن مجموعة من إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” المتمركزة في قرية جباتا الخشب استهدفت بالرصاص مزارعي قرية حضر ما تسبب “بإصابة أحد المزارعين بجروح خطرة”.

وتتعرض مدينة البعث وقرية حضر لاعتداءات متكررة بقذائف الهاون والمدفعية من قبل إرهابيين يتحصنون في بعض قرى القنيطرة مرتبطين بكيان العدو الإسرائيلي الذي شكل مؤخرا ما سماه “وحدة ارتباط” لتعميق تواصله معهم.

أضرار مادية جراء سقوط قذيفتي هاون أطلقهما إرهابيون في منطقة سكة القطار والسوق بمدينة درعا

وفي مدينة درعا انتهكت المجموعات الإرهابية اتفاق وقف الأعمال القتالية عبر استهدافها بقذيفتي هاون منطقة سكة القطار والسوق.

وذكر مصدر بمحافظة درعا في تصريح لمراسلة سانا أن قذيفتي هاون أطلقهما إرهابيون صباح اليوم سقطتا قرب منطقة سكة القطار والسوق المتاخمة لحي درعا المحطة ما تسبب “بإلحاق أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة دون وقوع إصابات بين المواطنين”.

وتعمد المجموعات الإرهابية إلى استهداف مدينة درعا بالقذائف في محاولة يائسة منهم للنيل من صمود الأهالي ودعمهم للجيش العربي السوري في الحرب التي يخوضها ضد الإرهاب التكفيري.

وخرقت المجموعات الإرهابية اتفاق وقف الأعمال القتالية أكثر من 654 مرة منذ بدء تنفيذه في 27 شباط الماضي علما أنه لا يشمل تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” وغيرهما من التنظيمات المدرجة على لائحة الإرهاب الدولية.