وحدات من الجيش تكبد إرهابيي “جبهة النصرة” خسائر كبيرة وتدمر مقر قيادة لهم في درعا البلد والطيران الحربي يستهدف تجمعات وآليات لإرهابيي “داعش” بريف تدمر وشرق القريتين

محافظات-سانا

دمرت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في درعا خلال الـ 24 ساعة الماضية تجمعات ومقرات لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي المرتبط بالعدو الإسرائيلي.

ففي الريف الشرقي ذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدة من الجيش نفذت عملية على مجموعات إرهابية من تنظيم “جبهة النصرة” هاجمت انطلاقا من تل الشيخ حسين وتلول خليف نقاطا عسكرية على الحدود الإدارية مع السويداء.

وأكد المصدر أن العملية أسفرت عن “إحباط الهجوم وسقوط العديد من القتلى والمصابين بين الإرهابيين وفرار من تبقى منهم”.

ودمرت وحدة من الجيش أمس الأول آليتين لإرهابيي “جبهة النصرة” وقضت على العديد منهم في تل الشيخ حسين وتلول خليف.

وأشار المصدر العسكري إلى أن وحدة من الجيش “دمرت مربض مدفعية ومقر قيادة لإرهابيي جبهة النصرةجنوب شركة الكهرباء وساحة بصرى” في حي درعا المحطة.

ولفت المصدر إلى “إلحاق خسائر كبيرة بمجموعات إرهابية تابعة لتنظيم جبهة النصرة هاجمت نقاطا عسكرية في حي المنشية” بمنطقة درعا البلد التي تعد خط الإمداد الرئيسي بالسلاح والمرتزقة لقربها من الأراضي الأردنية.

ودمرت وحدة من الجيش أمس الأول آليات ومرابض هاون لإرهابيي “جبهة النصرة” شرق خزان الكرك وحي العباسية كانوا يستخدمونها باستهداف الأحياء السكنية في المدينة.

الطيران الحربي السوري يدمر عربات وتجمعات لتنظيم “داعش” الإرهابي في ريف تدمر وشرق القريتين

إلى ذلك نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري طلعات مكثفة على تجمعات ومقرات لتنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في ريف حمص الشرقي.

وأشار مصدر عسكري في تصريح لـ سانا إلى “أن الطلعات أسفرت عن تدمير عربات مزودة برشاشات لتنظيم داعش الإرهابي شرق مدينة القريتين” جنوب شرق مدينة حمص بنحو 85 كم.

ولفت المصدر إلى أن سلاح الجو شن غارات على تجمعات ومقرات لإرهابيي تنظيم “داعش” وخطوط إمدادهم على اتجاه طريق أراك شرق مدينة تدمر وفي الجبال الشمالية للمدينة ما أسفر عن “تدميرها والقضاء على عدد كبير من الإرهابيين”.

وحققت وحدات الجيش خلال الأيام الماضية تقدما جديدا في حربها على تنظيم “داعش” الإرهابي عبر فرض السيطرة على النقطة 5ر806 جنوب غرب جبل المزار شمال مدينة تدمر.

وحدات من الجيش تدمر مرابض إطلاق صواريخ وعربة مدرعة للتنظيمات الإرهابية في ريف حماة

في ريف حماة أكد مصدر عسكري تدمير عدد من مرابض الصواريخ وعربة مدرعة للإرهابيين خلال عمليات للجيش والقوات المسلحة على أوكار التنظيمات التكفيرية.

وأفاد المصدر في تصريح لـ سانا بأن وحدة من الجيش وجهت ضربات على مواقع في بلدة كفرنبودة والقرى المحيطة بها كان الإرهابيون يطلقون منها القذائف والصواريخ على بلدة السقيلبية شمال غرب مدينة حماة بنحو 48 كم.

ولفت المصدر إلى أن الضربات أسفرت عن تدمير عدد من مرابض إطلاق الصواريخ ومدافع الهاون في قرية الجابرية ومحيط كفرنبودة وايقاع قتلى بين صفوف الإرهابيين.

واستهدف إرهابيون صباح اليوم بـ 14 قذيفة صاروخية مدينة السقيلبية بريف حماة الشمالي الغربي في خرق جديد لاتفاق وقف الأعمال القتالية ما تسبب باستشهاد شخص وإصابة 4 آخرين بجروح بالغة الخطورة إضافة إلى إلحاق أضرار مادية كبيرة بالممتلكات.

ويوجد في كفرنبودة وقرية الجابرية إرهابيون من تنظيم “جبهة النصرة وحركة أحرار الشام الإسلامية” المعروفة باعتناقها الفكر الوهابي التكفيري وتلقي مختلف أنواع الدعم من النظام السعودي.

وفي الريف الشرقي قال المصدر العسكري أن وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية نفذت اليوم كمينا محكما لمجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” في منطقة خط البترول جنوب بلدة عقارب.

ولفت المصدر إلى أن الكمين “أسفر عن تدمير عربة مدرعة مزودة برشاش ثقيل ومقتل العديد من إرهابيي التنظيم التكفيري”.

وتنتشر في بلدة عقارب مجموعات إرهابية بايعت تنظيم “داعش” وتقوم بأعمال قتل وسطو على ممتلكات الأهالي وسرقة النفط وتهريبه إلى خارج سورية وبيعه للنظام التركي في خرق فاضح للقوانين الدولية التي تحرم الاتجار بالنفط مع التنظيمات الإرهابية.