السوريون ينتخبون ممثليهم في مجلس الشعب.. أكثر من 3500 مرشح يتنافسون على 250 مقعداً-فيديو

محافظات-سانا

بدأ الناخبون منذ الساعة السابعة صباحا بالتوافد إلى المراكز الانتخابية في جميع المحافظات للإدلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس الشعب للدور التشريعي الثاني حيث يتنافس نحو 3500 مرشح على 250 مقعدا في المجلس وتتم العملية الانتخابية عبر 7300 مركز انتخابي موزعة في مختلف المحافظات.

ففي مركز كلية الطلب البشري بجامعة دمشق رصدت سانا آراء عدد من الناخبين حيث قال عبد السلام الصالح.. “جئت اليوم لأمارس حقي كمواطن سوري وواجبي تجاه وطني عبر انتخاب من يعمل لخدمته أولا” مشيرا إلى أنه سيختار الوجوه الشابة التي يتوقع أن تولي اهتماما أكبر لشريحة الشباب.

الطالب برهان حج طعمة عبر عن تفاؤله لأن السوريين يمضون قدما ويواصلون حياتهم بمختلف أشكالها مبينا أنه أتى للمشاركة مع أصدقائه وسيختار من يرى أنه مناسبا للظروف الاستثنائية التي تمر بها سورية فيما تمنى حسن عباس أن يشارك الجميع في الانتخابات للوصول إلى برلمان يمثل مختلف شرائح المجتمع تمثيلا حقيقيا.

بدوره رأى الحسين زينو أن “المرحلة الراهنة تفرض أكثر من أي وقت آخر مشاركة السوريين في استحقاقاتهم الدستورية للدفع بالوطن نحو الأمام والانتقال إلى مرحلة الإعمار”.2

وأفاد مراسلو سانا في عدد من المحافظات بأن العملية الانتخابية انطلقت في جميع المراكز الانتخابية حيث بدأ نحو 17 مركزا انتخابيا في مدينة دير الزور باستقبال الناخبين ونحو ألف مركز في محافظة اللاذقية باستقبال المواطنين من اللاذقية وناخبي حلب ومناطقها وادلب والرقة إضافة إلى حوالي 347 مركزا في السويداء.

ولفت عدد من رؤساء اللجان الانتخابية في عدد من المراكز الانتخابية بالسويداء وشهبا وقنوات التي رصدت سانا افتتاحها إلى أنه جرت عملية التأكد من أن الصناديق فارغة قبل إغلاقها لبدء عملية التصويت بحضور وكلاء المرشحين واحداث الغرف السرية وتوفير مكان لوكلاء المرشحين والإعلام.

وكان المرشحون أطلقوا حملاتهم الانتخابية في الـ 14 من آذار الماضي واستمرت حتى الساعة السابعة من صباح أمس الثلاثاء الموافق 12 نيسان الجاري حيث بدأ الصمت الانتخابي للمرشحين في الوقت الذي أعلنت فيه اللجان القضائية الفرعية لانتخابات مجلس الشعب جاهزيتها لإتمام العملية الانتخابية عبر توفير مستلزمات المراكز وتشكيل لجان للإشراف عليها وإحداث غرف عمليات لمراقبة سير العملية.3

وتجدر الإشارة إلى أن اللجنة القضائية العليا للانتخابات أحدثت في ال28 من آذار الماضي مراكز انتخابية لدائرة محافظة إدلب الانتخابية في محافظات دمشق وحماة واللاذقية وحلب وطرطوس ومراكز انتخابية لمحافظة الرقة في دمشق وحماة واللاذقية وطرطوس والحسكة ولمحافظة حلب في حلب ودمشق واللاذقية وطرطوس ولمناطق محافظة حلب في مناطق حلب ودمشق واللاذقية وطرطوس ولمحافظة دير الزور في دير الزور ودمشق والحسكة ولمحافظة درعا في درعا ودمشق وريف دمشق والسويداء.

مواطنون بالحسكة يتوافدون للمراكز الانتخابية.. رئيس اللجنة القضائية الفرعية: العملية الانتخابية انطلقت بوقتها المحدد دون عوائق

وفي محافظة الحسكة يواصل الناخبون توافدهم إلى المراكز الانتخابية للإدلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس الشعب للدور التشريعي الثاني.

سانا رصدت آراء عدد من الناخبين في المحافظة التي وصل عدد مراكزها إلى 368 مركزا حيث قال جمعة الجوهر “إن الانتخابات رسالة نصر من سورية إلى العالم أجمع” مشيرا إلى ضرورة مشاركة الجميع بهذا الاستحقاق لأن الوطن بحاجة إلى جميع أبنائه.

15رئيس اللجنة القضائية الفرعية لانتخابات مجلس الشعب المستشار ايلي ميرو أكد في تصريح لـ سانا أن عملية الانتخاب انطلقت بالوقت المحدد لها في جميع المراكز “دون أي عوائق تذكر” وقال “تم التأكد من جاهزية صناديق الانتخاب ومن وجود جميع مستلزمات عمل لجان الانتخابات من أوراق الانتخاب والحبر السري والغرفة السرية حيث يدلي المواطن بصوته بأجواء ديمقراطية شفافة لانتخاب المرشح الأكفأ القادر على تلبية طموحه وتطلعاته”.

16بدوره دعا محافظ الحسكة المهندس محمد زعال العلي خلال تفقده سير العملية الانتخابية في مركز انتخاب اتحاد العمال أبناء المحافظة بجميع مكوناتهم المجتمعية إلى المشاركة الفعالة في الانتخاب تعبيرا عن حبهم لوطنهم وتمسكهم بمؤسساتهم الدستورية وخياراتهم الوطنية.

وقال العلي “إن جميع مراكز الانتخاب الموجودة في مدينتي الحسكة والقامشلي شهدت منذ الصباح إقبالا جيدا من قبل المواطنين الذين توافدوا منذ ساعات الصباح الباكر للإدلاء بأصواتهم واختيار المرشح القادر على تمثيلهم تحت قبة مجلس الشعب”.

وحددت اللجنة القضائية الفرعية لانتخابات مجلس الشعب بالتنسيق والتعاون مع المحافظة 368 مركزا منها 199 مركزا في الحسكة و169 مركزا في القامشلي وريفها إضافة إلى تحديد 15 مركزا لدائرة دير الزور منها 11 مركزا في مدينة الحسكة و4 مراكز في القامشلي وتحديد 7 مراكز لدائرة الرقة 3 منها في الحسكة و4 في القامشلي.

ووفق المادة 64 من قانون الانتخابات العامة تبدأ المراكز الانتخابية باستقبال الناخبين عند الساعة السابعة صباحا وتقفل الصناديق في تمام الساعة السابعة من مساء ذلك اليوم ويجوز بقرار من اللجنة العليا للانتخابات تمديد فترة الانتخاب لمدة خمس ساعات على الأكثر في مراكز الانتخاب كلها أو في بعضها.