شمخاني: تنظيم “داعش” الإرهابي هو نتاج الفكر التكفيري الوهابي

طهران-سانا

أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني أن تنظيم “داعش” الإرهابي هو نتاج الفكر التكفيري الوهابي ويخدم المآرب السياسية والأمنية لنظام الهيمنة العالمي.

وأشار شمخاني في كلمة له أمام ملتقى تحالف النخبة ضد الإرهاب في طهران أن الإرهاب وبمرور الزمن غير شكله البدائي المتمثل في ممارسة العنف وتحول إلى عدد من الأشكال منها الإرهاب الاقتصادي والثقافي وغيرها.

واستنكر شمخاني ازدواجية المعايير لدى بعض الدول في مواجهة الإرهاب لما لها من أثر في انتشاره موضحا ان الدول التي تتحدث اليوم عن خطر تنظيم “داعش” الإرهابي في المنطقة وضرورة مواجهته عسكريا قدمت الدعم المتواصل للإرهابيين.

وبين شمخاني أن الوجه المشترك بين التنظيمات الإرهابية في مختلف الدول مثل سورية والعراق واليمن وأفغانستان هو التأسيس وتلقي الدعم من قبل الغرب وحلفائه في المنطقة واستغلالها كأداة لتحقيق المآرب الاستعمارية إلى حين انقضاء صلاحيتها.

ولفت إلى أن التنظيمات الإرهابية وداعميها تسعى لإضعاف خط المقاومة في المنطقة ونهب النفط وثروات الدول لإشغال الاذهان عن جرائم الكيان الصهيوني في الأراضي المحتلة والقضاء على قدرات الأمة الإسلامية من خلال بث الفتنة والتفرقة.

مسؤول عسكري إيراني: السعودية لعبت منذ ظهور الأزمة في المنطقة دور المنتج والداعم والموزع للإرهابيين

إلى ذلك أكد مساعد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية العميد مسعود جزائري أن النظام السعودي لعب منذ ظهور الأزمة في المنطقة دور المنتج والداعم والموزع للإرهابيين.

وقال جزائري في تصريح له اليوم على هامش ملتقى “تحالف النخبة ضد الإرهاب من أجل سلام عادل” المنعقد في طهران إن “السعودية وحلفاءها لم تحقق أي إنجاز في إطار المشروع الذي خططت له أميركا والكيان الصهيوني” واصفا ما حدث خلال السنوات الأخيرة بالظاهرة غير المسبوقة في المجازر التي ارتكبت ضد البشرية وذلك بسبب الدور الذي لعبته السعودية بدعم أميركي وصهيوني وبعض الدول الأوروبية والدول الرجعية في المنطقة.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency