البرازي: المرحلة الثانية لتنفيذ اتفاق لجنة التسوية الخاصة بحي الوعر الأسبوع القادم

حمص -سانا

جدد محافظ حمص طلال البرازي تأكيده الحرص على عودة جميع مؤسسات الدولة إلى حي الوعر بعد إخلائه من السلاح والمسلحين تنفيذا لاتفاق لجنة التسوية الخاصة بالحي.

وقال المحافظ في تصريح لمراسل سانا إن المرحلة الأولى من الاتفاق التي بدأ تنفيذها في 9 الشهر الجاري “تتم بانسياب طبيعي وبشكل جيد” مؤكدا أن الوضع الحالي “ايجابي” للبدء بتنفيذ المرحلة الثانية من الاتفاق.

وأوضح المحافظ أنه من المقرر بدء المرحلة الثانية من الاتفاق الأسبوع القادم حيث سيتم خلالها تسليم 50 بالمئة من السلاح المتوسط والثقيل الموجود في الحي لدى المسلحين وذلك بالتوازي مع استمرار اجتماعات لجان المفقودين والموقوفين.

وتضمنت المرحلة الأولى خروج جميع المسلحين من الفئات التي لم توافق على الاتفاق الذي تم التوصل إليه بالخروج من حي الوعر إضافة إلى خروج 100 عائلة أي بحدود 400 امرأة وأطفال ومدنيين و20 من الجرحى والحالات التي تحتاج إلى مساعدة منها مرضى وشلل حيث قامت مديرية الصحة في حمص بالتعاون مع الهلال الأحمر العربي السوري بتقديم الخدمات الطبية لهم.

وذكر المحافظ البرازي أن حركة الخروج والدخول لساكني الحي “تتم حاليا وفق خطة محددة عبر دوار المهندسين وذلك تنفيذا لأحد بنود المرحلة الأولى من الاتفاق” وذلك برعاية الأمم المتحدة والهلال الأحمر العربي السوري.

وشدد المحافظ على أن حي الوعر سيكون آمنا ومستقرا بشكل كامل ولا يوجد أي سلاح إلا سلاح الدولة وستعود جميع مؤسسات الدولة إلى العمل بما فيها الشرطة والجهات الأمنية وهم من سيتولون حفظ الأمن في نهاية تنفيذ الاتفاق.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA)