استشهاد المراسل الحربي وسيم النقري خلال تغطيته عمليات الجيش.. الحلقي: وسام على صدر الإعلام السوري

حمص-سانا

ارتقى المراسل الحربي في الإدارة السياسية النقيب شرف وسيم النقري شهيدا في سبيل الوطن خلال تغطيته عمليات الجيش العربي السوري المتواصلة على إرهابيي داعش في ريف حمص الشرقي.

وأفاد مراسل سانا في حمص بأن النقري استشهد خلال مواكبته عمليات الجيش والقوات المسلحة ضد تنظيم داعش الإرهابي في تلة السهلة بريف تدمر الغربي.

والشهيد النقري من مواليد محافظة حمص عام 1977 وهو حاصل على إجازة في الإعلام من جامعة دمشق وعمل في التلفزيون العربي
السوري لعدة سنوات قبل أن يلتحق بخدمة العلم ويعمل كمراسل حربي في الإدارة السياسية.

إلى ذلك قدم مجلس الوزراء التعزية الحارة للإدارة السياسية وللأسرة الاعلامية السورية باستشهاد النقري.

وقال رئيس المجلس الدكتور وائل الحلقي في بيان تلقت سانا نسخة منه أن استشهاد الإعلامي النقري “وسام على صدر الإعلام السوري
الذي كان شريكا حقيقيا مع جيشنا الباسل في التصدي للحرب الإرهابية والإعلامية المضللة”.

وأضاف الحلقي “إن دماء الشهيد النقري الطاهرة لن تذهب هدرا وستنبت اكاليل غار وعز وفخار وان استشهاده لن يزيدنا ألا ثباتا ورسوخا وتصميما على التضحية والفداء وتحقيق الانتصار”.

وختم الحلقي بيانه بتوجيه التحية للإعلام الوطني الشامخ والصامد الذي “استطاع تفنيد إدعاءات الإعلام الكاذب والمضلل”.