الجيش يحكم السيطرة على تلة الرشوان بريف اللاذقية الشمالي.. الطيران الروسي بالتعاون مع القوى الجوية السورية يدمر 355 هدفا لتنظيم “داعش” الإرهابي خلال الساعات الـ48 الماضية

محافظات-سانا

أحكمت وحدة من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية سيطرتها على تلة الرشوان في ريف اللاذقية الشمالي.

وأكد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا  أن السيطرة جاءت بعد تكبيد التنظيمات الإرهابية المرتبطة مع نظامي أردوغان وآل سعود خسائر بالأفراد والعتاد.

وقال المصدر إن “وحدة من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية أحكمت سيطرتها على تلة الرشوان بعد القضاء على آخر بؤر الإرهابيين فيها وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم”.

ويأتي هذا الإنجاز بعد أقل من 48 ساعة من فرض السيطرة على قرى دير حنا والدغمشلية وبيت عياش ومنطقة مضخات غمام في عمليات لوحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية وبإسناد من سلاح الجو الروسي.

وتتابع وحدات الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية عملياتها في ريف اللاذقية الشمالي وتوسع نطاق سيطرتها في عمليات وتكتيكات تتناسب مع طبيعة المنطقة الجبلية التي تتميز بالغابات والحراج الكثيفة حيث يتكبد إرهابيو تنظيم “جبهة النصرة” وما يسمى “لواء أحرار الساحل” و”لواء السلطان عبد الحميد” وغيرها المدعومة من نظام أردوغان خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

القضاء على متزعمين إرهابيين في درعا وتكبيد إرهابيي “النصرة” خسائر كبيرة

وفي درعا قضت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في المحافظة في عمليات مكثفة نفذتها الليلة الماضية على عدد من متزعمي التنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة بالعدو الإسرائيلي.

وقال مصدر عسكري في تصريح لـ سانا إن وحدة من الجيش “دمرت آليات ووكرا لمتزعمي التنظيمات الإرهابية جنوب مدرسة الأربعين وقضت على تجمعات للإرهابيين في حي المنشية وجنوب ساحة بصرى في منطقة درعا البلد”.

وفي الريف الشمالي الشرقي تأكد “وقوع خسائر كبيرة في صفوف التنظيمات الإرهابية المنضوية تحت زعامة “جبهة النصرة” خلال ضربات محكمة لوحدة من الجيش على أحد تجمعاتهم شمال غرب جسر الغارية الغربية” وفقا للمصدر العسكري.

وفي هذه الأثناء اقرت التنظيمات الإرهابية التكفيرية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من أفرادها من بينهم “قاسم محمد موسى المسالمة” و “نور الراضي” و”أحمد محمد جمعة العمور” مما يسمى “حركة المثنى الإسلامية”.

وسقط أكثر من 14 إرهابيا مما يسمى “حركة المثنى الإسلامية” المرتبطة بالنظام السعودي الوهابي بين قتيل ومصاب في بلدة طفس بالريف الغربي نتيجة انفجار عبوات ناسفة كانوا يقومون بتصنيعها داخل أحد أوكارهم.

طلعات جوية على أوكار إرهابيي ما يسمى “جيش الفتح” في ريفي إدلب وحماة

في غضون ذلك نفذ الطيران الحربى في الجيش العربي السوري طلعات جوية على أوكار إرهابيي ما يسمى “جيش الفتح” المرتبط بنظامي أردوغان الاخواني وال سعود الوهابي في ريفي حماة وإدلب.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن سلاح الجو في الجيش العربي السوري “دمر أوكارا وتجمعات لإرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية في قرية الشيخ يوسف وبلدة سراقب” جنوب شرق مدينة ادلب بنحو 33 كم جنوب شرق إدلب.

ويأتي ذلك بعد يوم واحد من مقتل 35 ارهابيا من بينهم مساعد متزعم “جند الأقصى” الإرهابي عماد الدين البكرى خلال عمليات الجيش في قرية التمانعة بالريف الجنوبي الشرقي.

وفي ريف حماة الشمالي المتاخم لريف ادلب أسفرت الطلعات الجوية عن “تكبيد الإرهابيين خسائر بالافراد وتدمير اليات مزودة برشاشات متنوعة في قرية معركبة”.

وتكبدت التنظيمات الارهابية خسائر في الافراد والعتاد خلال عمليات الجيش امس في بلدتي مورك وعطشان بريف حماة الشمالى واسفرت عن تدمير مصفحتين وعدة آليات وايقاع قتلى بين صفوفها منهم الإرهابي الملقب بـ النمس مسؤول العمليات الانتحارية لدى تنظيم ما يسمى “جند الأقصى” الإرهابي.

سلاح الجو السوري يدمر أوكارا لإرهابيي “داعش” في حلب ودير الزور

ونفذ الطيران الحربى في الجيش العربي السوري اليوم غارات جوية على تجمعات وتحصينات لتنظيم “داعش” الارهابي في ريفي حلب ودير الزور.

ففي ريف حلب أكد مصدر عسكري أن الغارات الجوية “أسفرت عن تدمير أوكار لإرهابيي “داعش” والعديد من آلياتهم بما فيها من أسلحة وذخائر في قرى رسم العبد وتل أحمر وعاكولة و حميمة ” بالريف الشرقي.

وفي الريف الجنوبي والجنوبي الغربي نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري “طلعات جوية على مقرات وتجمعات التنظيمات الارهابية في قريتي كفر حمرة وخان العسل” على بعد 16 كم جنوب مدينة حلب ما أدى الى “تدميرها بما فيها من أسلحة وذخائر” .

وأشار المصدر إلى “وقوع العديد من الارهابيين قتلى ومصابين خلال عمليات نوعية دقيقة على بؤرهم في بني زيد والفردوس بمدينة حلب”.

وفرضت وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية خلال الاسابيع الماضية سيطرتها على مساحات شاسعة بريف حلب الجنوبي الغربي والجنوبي والجنوبي الشرقي تهاوت خلالها تحصينات التنظيمات الارهابية بشكل متتال وسريع من عشرات القرى والمزارع والتلال بما فيها مطار كويرس .

وفي دير الزور اكد المصدر العسكري أن وحدات من الجيش “دمرت في ضربات نوعية بؤرا وأوكارا لتنظيم “داعش” الإرهابي في أحياء الصناعة والعرفي والحويقة” .

وأشار المصدر إلى أن الضربات “أسفرت عن سقوط العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين وتدمير أسلحتهم وعتادهم”.

وتواصل وحدات من الجيش والقوات المسلحة باسناد من سلاح الجو في الجيش العربي السوري عملياتها في ضرب أوكار إرهابيي “داعش” في دير الزور وريفها وكبدتها خلال الأيام الماضية خسائر في الأفراد والأرواح.

وحدات الجيش تحقق تقدما جديدا بريف حمص الشرقي وتحبط هجوما إرهابيا على قرية تسنين

وأعلن مصدر عسكري مساء اليوم فرض السيطرة على تلة ضهر الدكان في ريف حمص الجنوبي الشرقي وتكبيد التنظيمات الإرهابية التكفيرية المنتشرة في الريف الشمالي خسائر كبيرة بالافراد والعتاد.

وقال المصدر إن وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية “أحكمت سيطرتها اليوم على تلة ضهر الدكان على الطريق الواصل بين قريتي الحدث وحوارين” بريف جنوب شرق مدينة حمص بنحو 80 كم.

وأضاف المصدر أن وحدات الجيش تواصل تقدمها في ملاحقتها لإرهابيي “داعش” باتجاه قرية حوارين بعد فرض السيطرة الكاملة أمس على قرية الحدث بعد القضاء على آخر تجمعات التنظيم المتطرف فيها.

ويأتى هذا الانجاز للجيش بالتزامن مع العمليات المستمرة في الريف الغربي لمدينة تدمر حيث قضت وحدات الجيش العاملة في المنطقة أمس على اخر تجمعات إرهابيي “داعش” في السفوح الشرقية لجبل الطار والمدينة التمثيلية غرب مدينة تدمر بنحو 8 كم.

ولفت المصدر إلى تدمير تجمعات لإرهابيي “داعش” شرق جب الجراح وقرب محطة قطار مهين وشرق الحدث وتلة ام كدوم بريف حمص الشرقي.

وفي الريف الشمالي قضت وحدات من الجيش على مجموعات إرهابية في بلدة تير معلة ومحيط قرية العامرية وأحبطت هجوم مجموعة إرهابية من قرية أم شرشوح باتجاه قرية تسنين وأوقعت جميع أفرادها بين قتيل ومصاب.

الطيران الحربي الروسي بالتعاون مع القوى الجوية السورية يدمر 355 هدفا لتنظيم “داعش” الإرهابي خلال الساعات الـ48 الماضية

إلى ذلك أكد مصدر عسكري تدمير 355 هدفا لإرهابيي تنظيم “داعش” التكفيري في أرياف حلب وادلب والرقة ودير الزور خلال الساعات الـ 48 الماضية.

وقال المصدر في تصريح لـ سانا إن القوات الجوية لروسيا الاتحادية بالتعاون مع القوى الجوية السورية نفذت 186 طلعة جوية على مواقع تنظيم “داعش” الارهابي في سورية.

وأوضح المصدر في تصريح لـ سانا أن الطلعات الجوية “أسفرت عن تدمير 355 هدفا لإرهابيي “داعش” في أرياف حلب وادلب والرقة ودير الزور”.

وأشار المصدر إلى “تدمير 26 مقر قيادة و35 مستودعا للأسلحة والذخيرة و28 مقرا محصنا و3 معسكرات تدريب و8 معامل لتصنيع الذخائر والمتفجرات و86 مستودع اسلحة ثقيلة متنوعة لإرهابيي داعش” .

ونفذ الطيران الحربي الروسي منذ 30 أيلول الماضي 2289 طلعة قتالية دمر خلالها 4111 موقعا للارهابيين بما في ذلك 562 مركز قيادة و64 قاعدة تدريب و54 ورشة لانتاج الأسلحة والذخيرة للتنظيمات الارهابية.