استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية

الضفة الغربية-سانا

استشهد شاب فلسطيني اليوم برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي بزعم قيامه بدهس ثلاثة مستوطنين قرب حاجز زعترا جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة.

وذكرت وكالة معا الفلسطينية أن قوات الاحتلال أطلقت النار على الشاب الفلسطيني ما أدى إلى إصابته بجروح حرجة استشهد على إثرها في وقت لاحق.

وأغلقت قوات الاحتلال في أعقاب ذلك حاجزي حوارة وزعترا جنوب نابلس ومنعت تنقل الفلسطينيين من خلالهما.

في سياق متصل اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم عددا من الفلسطينيين بينهم فتية وطلاب جامعة خلال عمليات دهم وتفتيش طالت عدة مناطق بالضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية لوسائل إعلام فلسطينية بأن قوات الاحتلال داهمت محافظة الخليل واعتقلت تسعة فلسطينيين وثلاثة آخرين من بني نعيم والظاهرية ويطا.

كما نصبت قوات الاحتلال عدة حواجز في الخليل ومخيم الفوار والطريق الواصل بين مدينتي الخليل والظاهرية وعلى مداخل المدينة واقتحمت بلدة بيتونيا برام الله واعتقلت شابا في حين اعتقلت طالبين جامعيين من قرية رنتيس خلال مداهمة منزليهما.

وفي بيت لحم تصدى عشرات الشبان الفلسطينيين لقوات الاحتلال التي اقتحمت مخيم الدهيشة من عدة محاور وأطلقت الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الصوت والغاز بكثافة باتجاه الشبان والمنازل.

إلى ذلك استهدفت الزوارق الحربية لقوات الاحتلال بنيرانها مراكب الصيادين الفلسطينيين في عرض البحر في خان يونس جنوب قطاع غزة.

وتستهدف زوارق الاحتلال المتمركزة في عرض البحر بشكل شبه يومي الصيادين الفلسطينيين.