الجيش يدمر 7 آليات للتنظيمات الإرهابية في ريف القنيطرة ويقضي على عدد من الإرهابيين في حلب

القنيطرة-حلب- سانا

دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة العاملة في القنيطرة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية آليات للتنظيمات الارهابية التكفيرية المرتبطة بكيان الاحتلال الإسرائيلي خلال عمليات نفذتها الليلة الماضية وفجر اليوم على أوكارهم وتحركاتهم في عدد من نقاط الاشتباك بريف المحافظة.

وأكد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا تدمير عربتين مصفحتين لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة ومقتل عدد منهم في قرى الحميدية وأبو شبطة وجباتا الخشب التي تعد أبرز المعابر الرئيسية لتسلل المرتزقة المرتبطين بالعدو الإسرائيلي.

وذكرت مصادر ميدانية أن وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية في خان أرنبة دمرت أربع آليات مزودة برشاشات ثقيلة بمن فيها من الإرهابيين على الطريق الواصل بين الحرية والحميدية بالريف الشمالي الغربي.

وأضافت المصادر ان وحدة من الجيش دمرت آلية مدرعة لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في ضربة مركزة على أحد تجمعاتهم في الحميدية شمال مدينة القنيطرة بنحو7 كم.

وأشارت المصادر إلى أن وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية في قرية حضر تصدت لمجموعات إرهابية حاولت التسلل إلى موقعي الحمرية بقرية حضر ومزارع الأمل شرق طرنجة وأوقعت العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين.

ولفتت المصادر إلى أن وحدة من الجيش بالتعاون مع اللجان الشعبية في قرية حرفا تصدت لإرهابيين من جبهة النصرة تسللوا من مزرعة بيت جن إلى مشاتي حضر بيوت للمزارعين لمساعدة التنظيمات الإرهابية المتقهقرة في جباتا الخشب التي تشكل مع أحراجها وكرا رئيسيا لإرهابيي جبهة النصرة وممرا لتهريب السلاح عبر الأراضي المحتلة.

وكانت وحدات من الجيش والقوات المسلحة دمرت أمس آلية للإرهابيين مزودة برشاش وكميات من الأسلحة والذخيرة في الحميدية بريف القنيطرة.

وتنتشر في ريف القنيطرة تنظيمات تكفيرية يغلب على عناصرها مرتزقة أجانب من جبهة النصرة تعمل بتنسيق مباشر مع الكيان الإسرائيلي وتتلقى منه جميع أشكال الدعم وتعالج أفرادها في مشافي الكيان الغاصب.

القضاء على عدد من أفراد التنظيمات الإرهابية في حلب

وفي حلب نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة عمليات مكثفة على تجمعات وأوكار إرهابيي داعش والتنظيمات التكفيرية التي تتلقى الدعم اللوجستي والاستخباري والتسليحي من نظامي أردوغان وآل سعود.

وأفاد مصدر عسكرى في تصريح لسانا بأن الوحدات المدافعة عن الكلية الجوية دمرت آليات بعضها مزود برشاشات لإرهابيي تنظيم داعش وقضت على العديد منهم في عمليات على بؤرهم في محيط الكلية.

ولفت المصدر إلى أن عمليات الجيش ضد بؤر إرهابيي ما يسمى لواء التوحيد وحركة أحرار الشام الإسلامية وألوية صقور الشام وجيش الإسلام وغيرها من التنظيمات التكفيرية في أحياء بستان الباشا وكرم الجبل والكلاسة والشيخ سعيد وقاضي عسكر والمشهد والراشدين4 والصالحين وبني زيد وكرم القاطرجي والشعار أسفرت عن مقتل عدد من الإرهابيين.

وفي الجنوب الغربي من مدينة حلب أشار المصدر إلى أن وحدات من الجيش أوقعت عددا من الارهابيين قتلى ومصابين ودمرت لهم آليات وعتادا حربيا في عمليات مركزة على تجمعاتهم في خان العسل وخوابي العسل والمنصورة الواقعة إلى الغرب من مدينة حلب بنحو 10 كم.

وعلى الطريق المؤدية لمطار النيرب قضت وحدة من الجيش على عدد من الإرهابيين ودمرت أسلحتهم وآلياتهم في عملية دقيقة على أوكارهم وتجمعاتهم في قرية عزيزة جنوب شرق مدينة حلب بنحو 4 كم.

وتتابع وحدات الجيش والقوات المسلحة مدعومة بسلاح الجو عملياتها بكثافة ضد أوكار وتجمعات التنظيمات الإرهابية في عدد من أحياء مدينة حلب وريفها موقعة في صفوفهم خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد الحربي.

وأقرت التنظيمات الارهابية عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي بتكبدها خسائر في العتاد والسلاح والأفراد منهم الإرهابي اسماعيل حجازي.