الحلقي يدعو لتخفيض ساعات التقنين الكهربائي بدءا من الغد.. الحكومة تدقق بحالات الفساد التي تتناولها مواقع التواصل الاجتماعي

دمشق-سانا

عقد مجلس الوزراء جلسته الأسبوعية اليوم برئاسة الدكتور وائل الحلقي رئيس المجلس وناقش قضايا خدمية واقتصادية أبرزها واقع الأسعار في الأسواق ومراحل توزيع مادة المازوت على المواطنين إضافة لحالات الفساد في محطات الوقود وخاصة في طرطوس واللاذقية.

وأكد الحلقي ضرورة تذليل الصعوبات التي يواجهها القطاع الكهربائي وتوفير المشتقات النفطية وتحسين قطاع النقل وخاصة بين دمشق وضواحيها ولا سيما مع قرب العام الدراسي الجديد داعيا وزارة الكهرباء إلى تخفيض ساعات التقنين الكهربائي اعتبارا من الغد.

وأشار الحلقي إلى أهمية التدقيق فيما نشر في وسائل الإعلام حول سلامة صمامات اسطوانات الغاز التي تباع إلى المواطنين في بعض أحياء دمشق.050

وبين الحلقي أن الحكومة تتابع تنفيذ قراراتها في كل الجهات العامة وستتم محاسبة كل جهة مقصرة كما أنها تدقق بحالات الفساد التي تتناولها وسائل الإعلام بما فيها مواقع التواصل الاجتماعي داعيا وزيري الإدارة المحلية والاتصالات إلى وضع المجلس بالإجراءات المتخذة بحق مجلس مدينة قدسيا.

وشدد الحلقي على ضرورة اتخاذ اجراءات فاعلة تجاه تدفق السلع التركية إلى الأسواق السورية وتداعياتها الخطرة على الاقتصاد والمنتج وكلف وزير المالية ومدير عام الجمارك بالتنسيق مع وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية لردع هذه الممارسات.

ودعا الحلقي وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك إلى نشر سيارات جوالة تبيع المستلزمات المدرسية بأسعار مناسبة تغطي كل المناطق موجها وزارة التعليم العالي بمعالجة واقع جامعة الفرات والعمل لإطلاق العملية التعليمية فيها وإصدار النتائج الامتحانية التي تأخرت كثيرا.

وشدد الحلقي على تنفيذ قرار مجلس النقد والتسليف القاضي بمنح قروض تشغيلية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة والذي لم يدخل حيز التطبيق رغم مرور أربعة أشهر على صدوره مؤكدا وضع الآليات التنفيذية للمباشرة بمنح القروض بما يضمن حق الدولة والمواطن.070

وفي سياق آخر أكد الحلقي أن محافظة السويداء كانت وستبقى معلما تاريخيا وحضاريا وثوريا ضد قوى الاستعمار والطغيان وشاهدا على الوحدة الوطنية معتبرا أن الفعاليات الاجتماعية بالمحافظة أفشلت محاولات إشعال الفتنة فيها.

بدوره أشار نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الادارة المحلية المهندس عمر غلاونجي إلى استقرار واقع مياه الشرب وزيادة المخزون الاستراتيجي من مادة الطحين بينما أكد وزير الصناعة كمال الدين طعمة أن “الحكومة تستورد الإسمنت الأبيض حصرا لأغراض خاصة جدا ولا تستورد الإسمنت الأسود لأن إنتاجنا منه يكفي لسد حاجة السوق المحلية حاليا”.

كما قدم حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور أديب ميالة عرضا للوضع الاقتصادي والنقدي والإجراءات التي يقوم بها لتعزيز مقومات صمود الليرة السورية.

إلى ذلك اتخذ مجلس الوزراء الإجراءات اللازمة لاستكمال إصدار مشروع قانون إلغاء التدريب العسكري في الجامعات الحكومية والمعاهد وإنهاء العمل بالأحكام السابقة كما اطلع على مذكرة وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك حول مقترحاته لتحسين جودة الرغيف والتأكد من مدى التزام الأفران بالوزن والسعر المحدد للبيع.