أحزاب المعارضة التركية ترفض طلب داوود أوغلو المشاركة في حكومة الانتخابات المؤقتة

أنقرة-سانا

رفض نواب حزبي الشعب الجمهوري والحركة القومية في تركيا طلب رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة المؤقتة أحمد داوود أوغلو المشاركة في هذه الحكومة.

وقالت صحيفة سوزجو “إن داوود أوغلو عرض على 10 نواب من حزب الشعب الجمهوري وحزب الحركة القومية حقائب وزارية في الحكومة المؤقتة ولكنهم رفضوا ما عدا نائب رئيس حزب الحركة القومية توغرول تركش الأمر الذي أثار الصدمة لدى حزبه”.

وأشارت الصحيفة إلى أن حزب الحركة القومية دعا تركش إلى الاستقالة وأعلن إحالته إلى اللجنة التأديبية كمقدمة لعزله من الحزب بسبب الموافقة على الحقيبة الوزارية بخلاف سياسة الحزب.

وأعلن النائب عن حزب الشعوب الديمقراطي مسلم دوغان أن حزبه لن يكون شريكا في الحكومة بل سيتصرف وفقا لمقتضيات الدستور.

وكانت اللجنة العليا للانتخابات في تركيا أعلنت عن إجراء انتخابات برلمانية مبكرة في الأول من تشرين الثاني المقبل وذلك بعد فشل المفاوضات لتشكيل ائتلاف حكومي بينما كلف رأس النظام التركي رجب أردوغان رئيس حزب العدالة والتنمية أحمد داوود أوغلو بتشكيل حكومة تصريف أعمال لمدة شهرين قبل الانتخابات.