أبناء الجولان يجددون رفضهم مخطط الاحتلال إقامة توربينات هوائية على أراضيهم

الجولان السوري المحتل-سانا

نظم أبناء الجولان العربي السوري المحتل وقفة احتجاجية رفضاً لمخطط الاحتلال الإسرائيلي إقامة مراوح هوائية (توربينات) على أراضيهم الزراعية.

وجدد المشاركون في الوقفة التي أقيمت اليوم بالقرب من بركة رام في الجولان المحتل رفضهم المطلق لكل مخططات الاحتلال التهويدية وفي مقدمتها المخطط الاستيطاني الصهيوني الرامي إلى إقامة مراوح هوائية (توربينات) على أراضيهم الزراعية ومصادرة ممتلكاتهم بالقوة.

وأكد المشاركون أن المخطط ما هو إلا سلسلة من الممارسات والإجراءات الصهيونية بحق الجولان المحتل أرضاً وهوية ويهدف إلى سرقة المزيد من أملاك المواطنين السوريين الذين لهم وحدهم حق التصرف بأرضهم.

وشدد أبناء الجولان المحتل على تمسكهم بالأرض والهوية العربية السورية وعدم التنازل عن ذرة تراب منها والدفاع عنها مهما كلف ذلك من تضحيات.

يذكر أن مخطط التوربينات أو ما يعرف بالمراوح الهوائية الذي يحاول كيان الاحتلال تمريره بحجة توليد الكهرباء من طاقة الرياح ما هو إلا مراوغة لتركيب نحو 52 مروحة هوائية عملاقة ومصادرة أكثر من ستة آلاف دونم من الأراضي التي تعود ملكيتها لأبناء قرى مجدل شمس وبقعاثا ومسعدة وعين قنية وتهجير السكان من منازلهم وأراضيهم.