سلاح الجو يدمر آليات وتجمعات لإرهابيي “جيش الفتح” بريف حماة الشمالي الغربي ويقضي على عشرات الإرهابيين أغلبهم من جنسيات أجنبية بريف اللاذقية الشمالي الشرقي

محافظات – سانا

دمر سلاح الجو في الجيش العربي السوري آليات وتجمعات لإرهابيي ما يسمى “جيش الفتح” في ريف حماة الشمالي الغربي كما أوقع عشرات الإرهابيين أغلبهم من جنسيات أجنبية  قتلى في غارات له في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي.

وفي التفاصيل نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري فجر اليوم غارات جوية على أوكار إرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات المرتبطة بنظام اردوغان السفاح في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي.

وأكد مصدر عسكري في تصريح لسانا “مقتل عشرات الإرهابيين أغلبهم من جنسيات أجنبية وتدمير أسلحتهم خلال الغارات التي تركزت على أوكارهم وبؤرهم في قريتي الحلوة والروضة” التابعتين لناحية ربيعة شمال شرق مدينة اللاذقية بنحو 60 كم.

وأشار المصدر إلى أنه من بين القتلى الإرهابي السعودي محمد فقراتي الملقب ناصر الإسلام.

وتتاخم ناحية ربيعة لواء اسكندرون السليب حيث يعمل نظام اردوغان الإخواني على تسهيل تسلل المرتزقة عبر الحدود إلى داخل الأراضي السورية للانضمام إلى تنظيم “جبهة النصرة” وما يسمى “لواء أحرار الساحل” و”لواء السلطان عبد الحميد”.

وكانت وحدة من الجيش دمرت أمس سيارة محملة بالذخيرة ومستودع عبوات وقذائف للتنظيمات الإرهابية في قرية الريحانية بريف اللاذقية الشمالي.

إلى ذلك أكد المصدر العسكري مقتل وإصابة عدد من إرهابيي تنظيم “داعش” في غارات لسلاح الجو في الجيش العربي السوري على أوكارهم في بيارات تدمر ومحيط حقل جزل ومحيط قرية محسة بريف حمص الشرقي.

وفي ريف حماة الشمالي الغربي دمر الطيران الحربي في الجيش العربي السوري  آليات وتجمعات لإرهابيي ما يسمى “جيش الفتح” في تل واسط وتل زجرم والعنكاوي.