نحو 110 آلاف طالب يتقدمون للدورة التكميلية للشهادة الثانوية

دمشق- سانا

توجه اليوم نحو 110 آلاف طالب وطالبة ما بين محسن ومكمل لامتحانات الدورة التكميلية بمختلف المحافظات لشهادة الدراسة الثانوية بفروعها العلمى والأدبي والثانوية الشرعية والمهنية الصناعية والتجارية والنسوية.1

وخلال جولته على مراكز امتحانية فى ضاحية قدسيا بريف دمشق أكد عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربى الاشتراكي رئيس مكتب التربية والطلائع أركان الشوفى في تصريح صحفى “أن تنفيذ العملية الامتحانية في هذه الظروف والحرب الكونية التى تتعرض لها سورية بمثابة رسالة للعام بان السوريين يواصلون حياتهم وعملهم وعلمهم رغم كل التحديات” معتبرا ان الطالب السورى يخوض اليوم معركة الى جانب الفلاح والعامل والمسؤول من خلال إصراره على الاستمرار بتحصيله العلمى.

وبين الشوفى أهمية إجراء الدورة الثانية الاستثنائية لشهادتي التعليم الأساسي والأعدادية الشرعية لبعض المحافظات في منتصف آب القادم لانصاف من لم يتمكن من التقدم للامتحانات في بعض المناطق التى استهدفها الإرهاب.2

وفى تصريح مماثل جدد وزير التربية الدكتور هزوان الوز تأكيده حرص الوزارة على تأمين الأجواء المناسبة للطلاب وتوفير مختلف مستلزمات العملية الامتحانية لافتا إلى المتابعة المستمرة لمديريات التربية فى المحافظات للاطلاع على سير الامتحانات.

وأوضح الدكتور الوز أن المتقدمين للامتحانات بلغوا 61947 طالبا وطالبة للفرع العلمى و40325 للفرع الأدبي أي ما يقارب 64 بالمئة من الطلاب المتقدمين للدورة الأولى وقال “إن الدورة ليست للراسبين فحسب بل للنهوض بمستوى الطالب الناجح بالدورة الأولى وفسح المجال أمامه واعطائه فرصة لتحسين درجاته في ثلاث مواد على الأكثر بغية زيادة فرصه لدخول الكلية التي تناسب ميوله واهتماماته إضافة إلى أن الأسئلة الامتحانية تتميز بنفس مستوى الدورة الأولى”.

ولفت وزير التربية إلى أن تجربة الدورة التكميلية فى عامها الثالث بعدما اثبتت “نجاحها” في العامين الماضيين من خلال دراسة الوزارة لها باستبيانات من الاختصاصيين فى الميدان التربوى وبعض أولياء الامور والطلاب مبينا انها تختصر عاما دراسيا كاملا.

وحول إدراج موضوع واحد وعدم تخيير الطلاب بين موضوعين في مادة الفلسفة التي قدمها طلاب الفرع الأدبي اليوم اشار الوزير الوز إلى أن تعدد الاسئلة فى المواد تدفع بالطالب لإلغاء بعض الوحدات الدراسية وعدم دراستها.3

وعبر عدد من الطلاب عن ارتياحهم لهذه الدورة والأجواء الملائمة فيها والوقت المناسب للأسئلة وذكر طلاب الفرع العلمى أن معظمهم سيقدم مواد الرياضيات والفيزياء والكيمياء والعلوم لرفع معدلاتهم والنجاح في الشهادة.

بدوره أكد محافظ ريف دمشق المهندس حسين مخلوف التعاون الوثيق مع وزارة التربية فى تأمين مستلزمات العملية الامتحانية حيث عملت المحافظة بجميع طاقاتها وخاصة فيما يتعلق باخراج الطلاب من المناطق غير الامنة وتأمين وسائل النقل اللازمة لهم.

شارك في الجولة أمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربى الاشتراكى الدكتور همام حيدر ومدير تربية ريف دمشق خالد رحيمة.

وفي حماة بلغ عدد الطلاب المتقدمين 12400 طالب منهم 10 آلاف من ابناء المحافظة والباقي من محافظتي ادلب والرقة.

وخلال تفقده سير الامتحانات في عدة مراكز بمدينة حماة أكد المحافظ الدكتور غسان خلف أن الاقبال الكبير على امتحانات الدورة التكميلية يعكس إصرار الطلاب وحرصهم على تحسين تحصيلهم العلمي منوها بالجهود المبذولة من قبل الجهات المعنية لتهيئة السبل اللازمة لضمان سير العملية الامتحانية خصوصاً بالنسبة للطلاب الوافدين من محافظتي ادلب والرقة و”خلق الشعور لديهم بأنهم يقدمون امتحاناتهم في محافظتهم وبين أهلهم”.

وبين مدير تربية حماة نجيب محمد نابلسي أنه تم تجهيز 136 مركزا امتحانيا للدورة التكميلية الثانية منها 123 مركزاً لطلاب حماة والباقي لطلاب الرقة وإدلب فيما أشار مدير تربية إدلب محمود سحاري إلى أن 1100 طالب وطالبة من محافظة إدلب يتقدمون للدورة التكميلية في حماة.

شارك في الجولة أمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي مصطفى سكري وبلغ عدد الطلاب الذين تقدموا لامتحانات الشهادة الثانوية في محافظة حماة خلال الدورة الامتحانية الأولى 36 ألفاً منهم نحو 13 ألف طالب وطالبة من محافظتي الرقة وإدلب موزعين على 300 مركز امتحاني.

وفي حمص تقدم  للامتحانات اليوم نحو 363ر11 ألف طالب وطالبة في 69 مركزا بالمدينة حيث أكد مدير التربية أحمد الابراهيم اتخاذ الاستعدادات والتدابير اللازمة لإنجاح العملية الامتحانية.4

وتقدم لامتحانات الدورة الاولى للشهادة الثانوية بكل فروعها في حمص نحو 20 الف طالب و طالبة وبلغت نسبة النجاح في الثانوية العامة الفرع العلمي 91ر77بالمئة وفي الفرع الادبي 30ر50 بالمئة وفي الثانويات المهنية الصناعة 46ر62 بالمئة والتجارية 92ر52  بالمئة والنسوية 03ر69 بالمئة والشرعية 41ر79 بالمئة.

وفي الحسكة تقدم للامتحانات 134ر6 آلاف طالب وطالبة من خلال 42 مركزا منها 9 مراكز في مدينة الحسكة و33 في مدينة القامشلي.

وذكرت مديرة التربية إلهام صورخان أن المتقدمين توزعوا بواقع 3742 طالبا وطالبة للفرع العلمي و2148 للأدبي و177 للشهادات الثانوية المهنية الصناعية والتجارية والنسوية و67 في الشرعية مؤكدة الحرص على توفير الأجواء الامتحانية المناسبة للطلاب.

وبلغ مجموع المسجلين لامتحانات الدورة الأولى للشهادات الثانوية في محافظة الحسكة 683ر20 ألف طالب وطالبة.

وفي اللاذقية بلغ عدد المتقدمين للامتحانات 3913 طالبا وطالبة في 73 مركزا امتحانيا بمدينتي جبلة واللاذقية وأكد مدير التربية محمد قزق أن اليوم الأول  من الامتحانات “جرى في أجواء هادئة دون حدوث أي حالات أو حوادث تسيء للعملية الامتحانية”.

وكانت وزارة التربية أصدرت في 4 تموز الجارى نتائج امتحانات الدورة الأولى لشهادة الدراسة الثانوية بفروعها المختلفة العامة والشرعية والصناعية والتجارية والنسوية لعام 2015.

وتستمر امتحانات الدورة التكميلية للشهادة الثانوية العامة في الفرع العلمى حتى 6 آب القادم والأدبي 5 آب بينما تستمر الى 8 من الشهر ذاته للثانوية الشرعية.