إرادة قوية وطموح كبير..نسور قاسيون يستعدون لوديتي إيران وأوزبكستان

دمشق-سانا

بخطى واثقة وارادة كبيرة يواصل منتخب سورية لكرة القدم تحضيراته لخوض المباراتين الوديتين مع المنتخبين الإيراني والأوزبكي في السادس والحادي عشر من الشهر القادم في اطار التحضيرات للتصفيات المزدوجة لكأس آسيا وكأس العالم.

منتخبنا اجرى حصة تدريبية مسائية أمس ضمن المعسكر الداخلي الذي يستمر حتى الرابع من الشهر المقبل على ملعب الفيحاء بدمشق بإشراف المدرب فجر ابراهيم شهدت جملا تكتيكية متنوعة وبدا الانسجام واضحا على اللاعبين.

وأكد عدد من اللاعبين الذين التقاهم مندوب سانا الرياضي اثناء التدريبات على ضرورة تقديم الأداء الجيد وتحقيق الفوز في الوديتين القادمتين رغم صعوبتهما بغية تحسين تصنيف المنتخب دوليا مبدين استعدادهم لبذل أقصى ما لديهم في التصفيات القادمة وبالتالي الوصول إلى النهائيات القادمة وتقديم الاداء المشرف الذي يليق بسمعة الرياضة السورية.

مدرب المنتخب فجر ابراهيم قال ” إن هذا المعسكر يأتي استكمالا لخطة الاعداد التي بدأت منذ شهرين وتضمنت معسكرات محلية وأخرى خارجية ومباريات ودية مع منتخبات الأردن والعراق في دورة الصداقة الدولية الودية إضافة إلى مباراة ودية أخرى مع منتخب الإمارات”.

وأضاف ابراهيم .. أن المعسكر يحظى بوجود كوكبة جديدة من اللاعبين لم توجد في مرحلة التحضير الأولى كاللاعبين عمر السومة وعمر خريبين متمنيا أن يحقق المنتخب الفائدة المرجوة من ودياته القادمة وبالتالي التحضير الافضل للتصفيات المقبلة.

من جانبه دعا مدير المنتخب رضوان شيخ حسن الى الوقوف إلى جانب المنتخب في المرحلة القادمة سواء في التحضيرات المحلية والخارجية أو في التصفيات للوصول إلى ما يطمح به وهو التأهل للنهائيات.

وأشار عدد من كوادر الجهاز التدريبي إلى أن التحضيرات تسير بشكل جيد وستصل الى المستوى المطلوب مع مرور الوقت ولا سيما في استعادة اللياقة البدنية للبعض بعد انتهائهم من منافسات الدوري المحلي موءخرا اضافة الى العمل على تحضير حراس مرمى المنتخب وهم إبراهيم عالمة وأحمد مدنية وخالد حج عثمان.

بدوره لفت رئيس اتحاد كرة القدم فادي الدباس إلى أن لاعبي المنتخب منسجمون مع المدرب من جهة ومع بعضهم من جهة أخرى وهم جاهزون لخوض ودياتهم القادمة ضمن خطة الاعداد متمنيا ان يقدم المنتخب ما يطمح إليه جمهور الكرة السورية بالتأهل إلى النهائيات وتقديم الأداء المشرف.

ويضم الجهاز الإداري والفني للمنتخب رضوان شيخ حسن مديرا وإياد مندو مديرا اداريا وفجر ابراهيم مدربا ورضوان الأبرش ومحمد غسان معتوق مساعدين للمدرب وماهر بيرقدار مدربا لحراس المرمى وابراهيم سلامة إداريا ورفيق المصري معالجا فيزيائيا ووسام غيبور مدلكا وبشار محمد منسقا إعلاميا ومحمد رامي كيال محللا للأداء ومنهل برازي واحسان ابراهيم مسؤولي تجهيزات.

وضمت قائمة اللاعبين المحليين والمحترفين ابراهيم عالمة وأحمد مدنية وأحمد أشقر وخالد حج عثمان وشعيب العلي ومازن العيس وخالد المبيض ومحمد المرمور وسعد أحمد وعبد الملك عنيزان ومحمد الواكد وفراس الخطيب وحميد ميدو واحمد ديب واحمد الأحمد وخالد الحجي عثمان وتامر حاج محمد ومحمود المواس وأحمد الصالح وعمرو الميداني وعمر خريبين ومؤيد العجان وعلاء الشبلي وحسين الجويد ومحمد زاهر الميداني وعمر السومة ومحمد عثمان وعمرو جنيات.

محمد الرحيل