أبناء الجولان يجددون رفضهم لمخطط الاحتلال إقامة توربينات هوائية على أراضيهم

القنيطرة-سانا

جدد أبناء الجولان السوري المحتل رفضهم المطلق والقاطع للمخطط الاستيطاني الصهيوني بإقامة مراوح هوائية “توربينات” على ممتلكات الأهالي من أبناء بلدة مجدل شمس ومصادرة أراضيهم بالقوة.

وأكد أهلنا في الجولان المحتل خلال اجتماع في بلدة مجدل شمس المحتلة أن تنفيذ المخطط على أراضي وأملاك أبناء الجولان هو أحد أوجه الاستيطان الرامي إلى سرقة ونهب خيرات الجولان مشددين على مواصلة العمل لإسقاط هذا المخطط والتصدي له مهما كانت العواقب.

الأسير المحرر الشيخ سليمان المقت أكد في اتصال مع مراسل سانا بالقنيطرة أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تحاول تنفيذ مخطط المراوح الهوائية استكمالاً لمخططها التوسعي الهادف إلى سرقة أراضي أبناء الجولان المحتل وتهجيرهم من منازلهم مشيراً لما لهذا المخطط من آثار سلبية على صحة الإنسان والتلوث البيئي الذي سيلحق الضرر بالأشجار المثمرة التي يعتمد عليها أبناء الجولان المحتل في معيشتهم وخاصة التفاح.

ومخطط التوربينات أو ما يعرف بالمراوح الهوائية الذي يحاول كيان الاحتلال تمريره بحجة توليد الكهرباء من طاقة الرياح يتضمن تركيب نحو 52 مروحة هوائية عملاقة ومصادرة نحو 600 دونم من أراضي أبناء الجولان المحتل وتهجيرهم من منازلهم.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency