افتتاح الملتقى الصناعي والتجاري والاقتصادي بين سورية وإيران

طهران-سانا

افتتح في مقر غرفة تجارة وصناعة ومناجم إيران بالعاصمة طهران اليوم الملتقى الصناعي والتجاري والاقتصادي بين سورية وإيران.

ويهدف الملتقى إلى الارتقاء بمستوى التعاون الثنائي ورفع حجم التبادلات التجارية والإنتاجية والاستفادة من الفرص المتاحة والطاقات الكامنة لدى الجانبين لتحقيق شراكات صناعية وإنتاجية مشتركة تتلاءم مع تحديات المرحلة الراهنة في ظل الحظر الاقتصادي والعقوبات الجائرة التي يتعرض لها الشعبان السوري والإيراني.

كما يهدف الملتقى أيضا إلى تذليل كل العقبات التي تعترض مسيرة التعاون المشترك والدفع بمستوى العلاقات الاقتصادية والتجارية والانتاجية إلى مستوى العلاقات السياسية المميزة بين البلدين وصولا إلى الأهداف المرجوة وتحقيق قفزة نوعية في القطاعات الصناعية والتجارية والانتاجية.

ويشارك في الملتقى وفد رجال الأعمال والتجار السوريين برئاسة الدكتور سامر الدبس رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها.

حضر الافتتاح سفير سورية في طهران الدكتور عدنان محمود ومستشار النائب الأول للرئيس الإيراني وأمين لجنة تنمية العلاقات الاقتصادية مع سورية والعراق دانائي فر ورئيس الغرفة التجارية المشتركة الإيرانية السورية وفهد درويش رئيس اللجنة العليا للمستثمرين في المناطق الحرة ونائب رئيس الغرفة التجارية الإيرانية السورية المشتركة وفعاليات صناعية وانتاجية تضم رجال أعمال وصناعيين سوريين وإيرانيين.