المجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على القرى الآمنة في ريف حماة الشمالي

حماة-سانا

جددت المجموعات الإرهابية خرقها اتفاق منطقة خفض التصعيد واعتدت بالقذائف الصاروخية على بعض القرى الآمنة في ريف حماة الشمالي.

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن المجموعات الإرهابية المنتشرة بريف إدلب الجنوبي وحماة الشمالي استهدفت ظهر اليوم بعدد من القذائف الصاروخية منازل الأهالي في قرى الرصيف والكريم والعزيزية بمنطقة السقيلبية بالريف الشمالي.

وأشار المراسل إلى أن الاعتداءات الإرهابية تسببت بأضرار مادية في بعض المنازل والممتلكات دون وقوع إصابات بين المواطنين.

واستشهد أمس الأول مدني وأصيب ثلاثة آخرون بجروح نتيجة اعتداء المجموعات الإرهابية بالقذائف على مدينة محردة بريف حماة الشمالي.

إلى ذلك بين مراسل سانا أن وحدات الجيش العربي السوري العاملة بالريف الشمالي ردت على مصادر إطلاق القذائف برمايات مدفعية وصليات صاروخية دمرت خلالها عدداً من منصات الإطلاق وأوقعت فى صفوف الإرهابيين قتلى ومصابين.

وتواصل التنظيمات الإرهابية التى ينضوي معظمها تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة الإرهابي والمنتشرة بريف إدلب الجنوبي وعدد من قرى وبلدات ريف حماة الشمالي خرق اتفاق منطقة خفض التصعيد عبر اعتداءاتها وهجماتها على مواقع الجيش ونقاطه والقرى الآمنة.