تشارنوغورسكي يطالب الحكومة السلوفاكية بإعادة العلاقات مع سورية

براتيسلافا-سانا

طالب رئيس الحكومة السلوفاكية الأسبق يان تشارنوغورسكي سلطات بلاده بالخروج من التبعية للولايات المتحدة في مواقفها وإعادة بناء علاقات جيدة مع سورية.

وجدد تشارنوغورسكي في مقال نشر في موقع “لافني زبرافي” الالكتروني السلوفاكي اليوم دعوته الحكومة السلوفاكية إلى إعادة افتتاح سفارتها في دمشق من “أجل مصالحها وكي لا تصبح من اواخر الدول التي تتفاوض حول هذا الأمر”.

وقال تشارنوغورسكي “إن الغرب أدرك بأنه خسر حربه على سورية وبدأ الآن يعترف بذلك تدريجيا” مشيرا إلى دعوات لسياسيين غربيين كبار حول “التخلص من وهم إسقاط سورية”.

وكان تشارنوغورسكي قد دعا في رسالة مفتوحة وجهها لوزير الخارجية السلوفاكي مع نائب رئيس الحزب الشيوعي السلوفاكي جلال سليمان قبل عدة أسابيع إلى العمل فورا لإعادة فتح السفارة السلوفاكية في دمشق والقيام بالخطوات اللازمة في إطار الاتحاد الأوروبي لرفع الإجراءات القسرية أحادية الجانب الظالمة التي يفرضها الاتحاد على سورية.