موسكو: مباحثات لافرنتييف وفرشينين في طهران تناولت جهود الحل السياسي للأزمة في سورية

موسكو-سانا

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن المباحثات الروسية الإيرانية التي عقدت في طهران أمس تناولت جهود الحل السياسي للأزمة في سورية ومستجدات الوضع فيها.

وجاء في بيان للوزارة نشر على موقعها اليوم.. إن “المباحثات التي أجراها الوفد الروسي الذي ضم مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سورية الكسندر لافرنتييف ونائب وزير الخارجية سيرغي فرشينين مع كل من أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني وكبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية حسين جابري أنصاري تناولت سير التحضيرات لعقد قمة روسية إيرانية تركية جديدة في إطار صيغة أستانا اضافة إلى مجمل القضايا المتعلقة بتطور الأوضاع في سورية”.

ولفت البيان إلى أن المباحثات التي شارك فيها أيضا ممثلون عن وزارة الدفاع الروسية تناولت ايضا موضوع تشكيل لجنة مناقشة الدستور.

وتأتي اللقاءات بعد نحو أسبوعين من إعلان وزارة الخارجية الروسية أن اجتماع استانا المقبل حول الازمة فى سورية سيعقد منتصف الشهر الجاري.

وعقد أحد عشر اجتماعا حول الازمة فى سورية بصيغة أستانا أحدها في مدينة سوتشي الروسية أواخر تموز الماضي أكدت في مجملها الالتزام الثابت بالحفاظ على سيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها ومواصلة الحرب على التنظيمات الارهابية فيها حتى دحرها نهائيا.