الجيش يحبط محاولات تسلل إرهابيين ويرد على اعتداءاتهم بريفي حماة وإدلب

حماة وإدلب-سانا

ردت وحدات من الجيش بضربات نارية مركزة على تحركات المجموعات الإرهابية واعتداءاتهم على النقاط العسكرية المتمركزة لحماية البلدات الآمنة في ريفي حماة الشمالي وإدلب.

وذكر مراسل سانا في حماة أن إحدى وحدات الجيش المتمركزة في محيط مدينة محردة الشمالي الغربي رصدت تحرك مجموعات إرهابية من محور بلدة تل الصخر باتجاه احدى النقاط العسكرية في المنطقة وتعاملت معها بالأسلحة الرشاشة.

وأشار المراسل إلى أن الرمايات النارية أفشلت تسلل الإرهابيين وأجبرتهم على الفرار بعد مقتل وإصابة العديد منهم وتدمير أسلحة وعتاد كانت بحوزتهم.

وفي ريف ادلب الجنوبي لفت مراسل سانا إلى أن وحدات من الجيش دمرت بضربات مدفعية أوكارا وتجمعات للارهابيين على محور التمانعة وأوقعت في صفوفهم خسائر بالأفراد والعتاد.

وتصدت وحدات من الجيش أمس لمجموعات إرهابية حاولت التسلل باتجاه المناطق الآمنة ونقاط الجيش في خروقات جديدة لاتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب من عدة محاور وردت عليها بالأسلحة المناسبة وكبدتها خسائر بالأفراد والعتاد.