الصين: مكافحة الإرهاب في سورية يجب أن تتم بالتنسيق مع الدولة السورية

موسكو-سانا

أكد السفير الصيني في موسكو  لي هو اي أن مكافحة الإرهاب في سورية يجب أن تتم بالتنسيق مع الدولة السورية مجددا موقف بلاده الثابت بضرورة حل الأزمة فيها سياسيا.

وقال السفير لي في تصريح صحفي في موسكو اليوم إن: “الجانب الصيني ينادي بالتقيد بالقوانين الدولية ويؤيد عمليات مكافحة الإرهاب بموافقة الدولة المعنية” مشيرا إلى أن روسيا بذلت جهودا جبارة لمكافحة الإرهاب في سورية.

ولفت إلى أن روسيا والصين تريان أن الحل السياسي هو السبيل الواقعي الوحيد للأزمة في سورية وأنه يتوجب التقيد بميثاق الأمم المتحدة بخصوص ذلك.

وأكد أن روسيا والصين اللتين تتمتعان بالعضوية الدائمة في مجلس الأمن الدولي تذودان انطلاقا من مواقفهما المسؤولة عن العدالة والدفاع عن السلام في العالم مبينا أنهما تتعاونان بصورة وثيقة ومكثفة في مسائل حل الأزمات في سورية وشبه الجزيرة الكورية وافغانستان والملف النووي الإيراني بما يسهم في صيانة السلم والأمن الدوليين.