بوتين: موسكو تعمل بشكل نشط على تنفيذ الاتفاق حول إدلب

موسكو-سانا

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن وجود القوات الامريكية في سورية غير شرعي لأنه لم يتم بطلب من حكومتها وهو انتهاك صارخ لميثاق الأمم المتحدة.

وقال بوتين خلال الجلسة العامة لمنتدى الطاقة الدولي في موسكو اليوم رداً على سؤال حول وجود القوات الأمريكية في سورية إن “الولايات المتحدة تنتهك الآن ميثاق الأمم المتحدة إذ أن الوجود العسكري في أراضي دولة ثالثة بدون قرار من الأمم المتحدة ومن دون دعوة حكومة هذه الدولة هو

انتهاك صارخ للميثاق”، لافتاً إلى أنه بعد اندحار تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية فإننا “لا نرى أي تفسير للحفاظ على وجود القوات الأمريكية فيها”.

وأوضح بوتين أن بلاده تواصل العمل للقضاء على الإرهاب في سورية بهدف تحقيق الاستقرار فيها ولهذا جاء اتفاق سوتشي حول إدلب الذي يتضمن تأسيس منطقة منزوعة السلاح بعمق 15 حتى 20 كيلومترا في ريف إدلب، مبيناً أن موسكو تعمل بشكل نشط على تنفيذ هذا الاتفاق بالتنسيق مع الجانب التركي.

إلى ذلك أكد الرئيس الروسي أن روسيا منفتحة على التعاون مع جميع بلدان العالم بما يحقق أمن الطاقة ومصالح الاجيال القادمة.

وافتتحت في العاصمة الروسية موسكو اليوم فعاليات منتدى الطاقة الثاني بمشاركة سورية بوفد يرأسه وزير النفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم ووفود خمسين بلداً.