نظام بني سعود يزود الإرهابيين في سورية بالأسلحة التي يشتريها من سلوفاكيا

براتسلافا-سانا

أكد فرع منظمة العفو الدولية في سلوفاكيا أن النظام السعودي يزود الإرهابيين المتطرفين في عدد من الدول وخاصة سورية وليبيا بالأسلحة التي يشتريها من سلوفاكيا.

وقالت المنظمة إن “سلوفاكيا قامت في الأعوام الأخيرة ببيع السلاح إلى السعودية” مشيرة إلى أن النظام السعودي قام بنقل هذه الأسلحة إلى المجموعات الإرهابية المتطرفة في عدة دول ولا سيما سورية وليبيا.

بدوره أدان نائب رئيس الحزب الشيوعي السلوفاكي جلال سليمان بيع سلوفاكيا الأسلحة إلى النظام السعودي مؤكدا أن هذه الأسلحة تدفقت إلى الإرهابيين في سورية عبر السعودية.

وفي هذا السياق أكد الأستاذ الجامعي السلوفاكي فرانتيسيك شكفرندا في حديث لموقع وكالة سبوتنيك الروسية الناطق باللغة السلوفاكية أن النظام القائم في السعودية هو أكثر الانظمة رجعية في العالم مشددا على أن العدوان الذي تشنه الرياض على اليمن يشكل غزوا واعتداء على هذا البلد بدعم واسع من الولايات المتحدة.

وأشار شكفرندا إلى أن معطيات الأمم المتحدة التي نشرت في تشرين الأول من العام الماضي تحدثت عن مقتل ما لا يقل عن 13 ألف شخص بينهم ألفا امرأة و2800 طفل.