مواهب فنية واعدة في مهرجان أغنية الطفل السوري الثالث

دمشق-سانا

جمال الصوت وروعة الأداء والثقة بالنفس كانت السمة المشتركة للأطفال الذين أحيوا اليوم مهرجان أغنية الطفل السوري الثالث الذي أقامته منظمة طلائع البعث على مسرح الأوبرا في دار الأسد للثقافة والفنون.

وقدم الأطفال خلال الحفل مقاطع موسيقية تتغنى بحب الوطن والشهادة إضافة إلى قصائد شعرية وفقرات رقص ايقاعي وجمباز ليختتم الحفل بتكريم الأطفال الفائزين من الرواد بالمسابقات في مجال الغناء.

وفاز بجائزة الأغنية الوطنية للمرحلة العمرية من ست إلى تسع سنوات الطفل إسلام رميح من فرع دمشق أما جائزة الأغنية الطفلية من مرحلة ست إلى تسع سنوات فذهبت مناصفة بين الطفلتين آية الحمادة وزينت اسعد من فرع اللاذقية.

وذهبت جائزة الاغنية الوطنية للمرحلة العمرية بين 10 و12 سنة مناصفة بين الطفلة رود ابو عابد من فرع حلب والطفل عبدو الجبر من فرع ريف دمشق بينما فاز بجائزة الاغنية الطربية للمرحلة العمرية من 10 الى 12 سنة مناصفة الطفلان محمد باسل جاويش ومحمد زين الالجاني من فرع دمشق.

واستحقت الطفلة روز ماري رمضان من فرع حمص جائزة التميز وحصدت جائزة لجنة التحكيم الطفلة سلاف الورهاني من فرع السويداء.

ومنحت جائزة الجمهور مناصفة بين تيم الحلبي والطفل زين عمار من فرع القنيطرة أما جائزة منظمة طلائع البعث فذهبت مناصفة بين الطفلة مريم جيوب والطفل امثل برو من فرع طرطوس.

ومنحت جائزة أفضل تلحين أغنية وطنية للمدرب سامر نجار وجائزة افضل توزيع أغنية طفلية للمدرب احسان خضور والمدربة لانا سليم عن أغنية الطفل العربي أما جائزة أفضل وصلة تراثية فذهبت لكل من فرعي الرقة وإدلب.

وأكد عزت عربي كاتبي رئيس منظمة طلائع البعث ان اطفال سورية يحملون رسالة حب وسلام وسيحملون مستقبلا مهمة بناء بلدهم والوصول به إلى غد أفضل بينما اوضحت هبة سعيد عضو قيادة المنظمة ان المهرجان ظاهرة فنية تحتفي بالأطفال عبر مسابقات مخصصة للموهوبين وموزعة على شرائح عمرية مختلفة.

حضر فعاليات المهرجان ياسر الشوفي عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب التربية والطلائع القطري.