الصحة تطلق حملة تلقيح جديدة ضد شلل الأطفال

أطلقت وزارة الصحة اليوم حملة تلقيح وطنية جديدة ضد شلل الأطفال تستمر ليوم الخميس القادم وتستهدف الأطفال دون سن الخامسة في جميع المحافظات.
وأكد وزير الصحة الدكتور نزار يازجي في تصريح لسانا اتخاذ الوزارة الاستعدادات والإجراءات اللازمة لإنجاح الحملة حيث وزعت نحو 3 ملايين جرعة لقاح وخصصت لها 9413 عاملا صحيا ومتطوعا “ذوي مهارة وخبرة فنية” إضافة إلى 865 سيارة لمرافقة فرق التلقيح الجوالة إلى جميع المناطق التي لا تتوافر فيها مراكز صحية.2
ودعا وزير الصحة الأهالي إلى اصطحاب أطفالهم إلى المركز الصحي أو أقرب فريق جوال لإعطائهم اللقاح بغض النظر عن لقاحاتهم السابقة ودون الحاجة لإبراز الهوية الشخصية أو البطاقة العائلية أو بطاقة اللقاح الخاصة بالطفل في حال عدم وجودها نتيجة الظروف الحالية.
وبين يازجي أن الحملة تأتي في إطار الجهود المستمرة للوزارة من أجل حماية الأطفال والقضاء على شلل الأطفال تماما مجددا تأكيده أن “اللقاح مجاني وآمن ويحقق أفضل معايير الجودة المعتمدة لدى منظمة الصحة العالمية”.
ولفت وزير الصحة إلى أن نتائج حملة التلقيح الأخيرة ضد مرض شلل الأطفال خلال الشهر الماضي سجلت نسبة 2ر102 بالمئة وهي “نسبة غير مسبوقة” منذ انطلاق حملات التلقيح عند اكتشاف الفيروس في تشرين الأول عام 2013 معتبرا أن النسبة دليل على تصميم الوزارة على استئصال فيروس شلل الأطفال وقطع سرايته والعودة بسورية خالية من المرض مجددا. 3
وأكد وزير الصحة “عدم تسجيل أي حالات جديدة من مرض شلل الأطفال في سورية منذ 21 كانون الثاني من العام الماضي”.
وكانت وزارة الصحة أطلقت حملة تلقيح وطنية ضد شلل الأطفال في 15 الشهر الماضي لمدة خمسة أيام تستهدف الأطفال دون سن الخمس سنوات في جميع المناطق ومراكز الإقامة المؤقتة وعبر فرق التلقيح الجوالة.
فريق طبي جوال يزور سانا ويمنح اللقاح لأطفال الحضانة
وفي إطار الحملة زار فريق طبي جوال الوكالة العربية السورية للأنباء سانا لتلقيح الأطفال الموجودين في دار الحضانة التابعة لها.
وذكرت مشرفة دار الحضانة سناء أبو النصر أن الفريق قام بتلقيح الأطفال ممن لم تتجاوز أعمارهم الخمس سنوات معتبرة أنه أمر في غاية الأهمية لأن التزام الأمهات بالعمل يجعل من الصعب عليهن اصطحاب أطفالهن إلى المراكز الصحية ومنحهم اللقاح.4
وبدأت اليوم حملة تلقيح وطنية جديدة ضد شلل الأطفال تستمر ليوم الخميس القادم وتستهدف الأطفال دون سن الخامسة في جميع المحافظات حيث خصصت لها الوزارة 9413 عاملا صحيا ومتطوعا إضافة إلى 865 سيارة لمرافقة فرق التلقيح الجوالة إلى المناطق التي لا تتوافر فيها مراكز صحية.