ثمان وأربعون ساعة على انطلاق صافرة البداية للدوري الممتاز لكرة القدم

محافظات-سانا

تنطلق يوم الجمعة القادم على أرض ملاعبنا الخضراء صافرة البداية للدوري الممتاز بكرة القدم للموسم الكروي الجديد بإقامة سبع مباريات في دمشق وحلب وحمص وحماة وطرطوس واللاذقية وجبلة.

ويلتقي الجيش مع حرفيي حلب على ملعب رعاية الشباب بحلب والوحدة مع الشرطة على ملعب الفيحاء بدمشق وجبلة مع الاتحاد على ملعب البعث في جبلة والنواعير مع تشرين على ملعب حماة البلدي والساحل مع الكرامة على ملعب طرطوس البلدي وحطين مع الطليعة على ملعب الباسل باللاذقية والوثبة مع المجد على ملعب خالد بن الوليد بحمص.

وفي تصريح لنشرة سانا الرياضة أكد مدرب المجد عماد دحبور أنه ركز خلال الفترة الماضية على الحالات الهجومية والدفاعية وسط الملعب مشيرا إلى أن مباراة فريقه الافتتاحية مع الوثبة ستكون قوية كونه يملك لاعبين على مستوى فني عال.‏

وقال مدرب الوثبة عمار الشمالي: إن فريقنا قدم اداء مميزا خلال مبارياته التجريبية واخرها دورة ‏تشرين الكروية التي ظفرنا بلقبها وأظهر لاعبونا كل خبراتهم ومهاراتهم الفنية موضحا ان هذا اللقب اعطى الفريق الحافز للوصول الى المراكز المتقدمة في الدوري.

وكشف مدرب النواعير رافع خليل أن فترة تدريب الفريق التي استمرت نحو شهر ونصف الشهر كانت مثالية وخضنا ست مباريات ودية أتاحت لنا الفرصة للوقوف على مستوى اللاعبين موءكدا أن تشرين من الفرق الكبيرة في الدوري ومباراتنا الأولى معه ستكون لها حسابات خاصة علما اننا قمنا بدراسة نقاط القوة والضعف لديه وسيتم التعامل معها اثناء المباراة. مدرب تشرين عبد الناصر مكيس بين أن هدفنا الأول في مباراتنا أمام النواعير الظفر بالنقاط الثلاث علما ان النواعير لن يكون فريقا سهلا على أرضه وبين جمهوره لكن فريقنا مكتمل الصفوف واللاعبين جاهزون نفسيا وذهنيا.

أما مدرب جبلة محمد خلف فقال إن فريقه يعاني من نقص في بعض المراكز والمباراة الافتتاحية حساسة وصعبة وفريق الاتحاد كبير وعريق لكن فريقنا قوي على أرضه وبين جمهوره وطموحنا تقديم نتيجة إيجابية والفوز بالمباراة.

وأكد مدرب الاتحاد محمد شديد أن فريقه لن يفرط بأي نقطة في هذا الموسم لكي لا يتكرر ما حصل الموسم الفائت عندما أضاع اللقب بنتيجة المواجهات المباشرة امام الجيش مبينا ان فريقه في جهوزية تامة وسيظهر بصورة مغايرة عن المباريات الودية.

من جهته أوضح مدرب فريق الطليعة هشام الشربيني أن فريقه وصل الى جاهزية فنية وبدنية عالية بعد أن خاض تدريبات مكثفة تخللها إجراء مباريات ودية وسنكون بين فرق المقدمة موضحا انه سيعمل كل ما في وسعه من أجل تحقيق النجاح في تجربته الجديدة ليرسم الفرحة على وجوه الجماهير.

وقال مدرب حطين الجديد محمد العطار.. انه استلم مهمته منذ ثلاثة ايام ولكنه سيسعى لخلق توليفة منسجمة داخل المستطيل الأخضر ولن يكون فريق حطين سهلا في الدوري ونعمل بكل جهدنا للوصول الى ما تطمح اليه جماهيرنا في الدوري.

يذكر ان فريق الجيش حقق لقب الموسم الماضي بعد تعادله بعدد النقاط مع فريق الاتحاد وتفوقه بنتيجة المواجهات المباشرة معه.