المقداد لوفد سويسري: الإرهابيون وداعموهم مسؤولون عن نشوء الأزمة في سورية

دمشق-سانا

بحث الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين صباح اليوم مع وفد الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون برئاسة السفير مانويل بسلر عضو المجلس الاتحادي السويسري للمساعدات الإنسانية سبل التعاون في مجال تقديم المساعدات الإنسانية للمتضررين من الأزمة في سورية.

وأكد نائب وزير الخارجية والمغتربين أهمية التنسيق بين المنظمات الإنسانية والحكومة السورية من أجل ضمان ايصال المساعدات الإنسانية لمستحقيها.99

وحمل الدكتور المقداد التنظيمات الإرهابية المسلحة والدول الداعمة لها مسؤولية نشوء الأزمة الإنسانية في سورية وتفاقمها بسبب استمرار الهجمات الإرهابية على المدن والقرى والتجمعات السكانية.

من جهته أكد الوفد أن زيارته إلى سورية تهدف إلى الاطلاع على حقيقة الوضع الإنساني في سورية ومناقشة موضوع التعاون مع الحكومة السورية في مجال العمل الإنساني.

وعبر الوفد عن رغبته في المساهمة في دعم العمل الإنساني في سورية والتخفيف من معاناة السكان المدنيين .

حضر اللقاء من الجانب السوري عنفوان النائب ورانيا الحاج علي من إدارة المنظمات في وزارة الخارجية والمغتربين ومن جانب الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون توماس أورتل رئيس قسم الشرق الأوسط وشمال افريقيا وريجين كيلتشينمان مسؤول برنامج سورية قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ولورينز بفاندر نائب المنسق الإقليمي للشرق الأوسط في إدارة الشؤون السياسية في الوكالة.