الخارجية الروسية: “الخوذ البيضاء” كانت على علاقة وثيقة بالإرهابيين في سورية

موسكو-سانا     

أكدت الخارجية الروسية أن تنظيم “الخوذ البيضاء” كان على علاقة وثيقة بالإرهابيين في سورية.

وتأسس تنظيم “الخوذ البيضاء” في تركيا عام 2013 بتمويل بريطاني أمريكي غربي حيث أثار تحديد نطاق عمله في أماكن انتشار التنظيمات الإرهابية حصرا الكثير من علامات الاستفهام حوله وحول عمله الإنساني المزعوم وخصوصا أن أفراده ينتمون إلى هذه التنظيمات كما ظهروا في مقاطع فيديو يحملون الأسلحة ويقاتلون في صفوفها.

وجددت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا مؤخراً التأكيد على أن إرهابيي ما يسمى “الخوذ البيضاء” ومنذ نشوء هذا التنظيم متورطون في أعمال إجرامية وتلفيق أكاذيب واختلاق روايات بشأن هجمات كيميائية مزعومة في سورية فيما كشفت العديد من الوثائق التي عثر عليها الجيش العربي السوري في المناطق التي حررها من الإرهاب حيث يعمل عناصر التنظيم ارتباطه العضوي بالتنظيمات الإرهابية ودعمها له وخصوصا “جبهة النصرة” ولا سيما في التحضير والترويج لاستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين وهذا ما حدث في الغوطة الشرقية بريف دمشق عدة مرات وفي مناطق بحلب لاتهام الجيش العربي السوري بذلك.