أهالي مدينة درعا ينظمون وقفة ومسيرة شموع تضامنا مع أهلنا في محافظة السويداء

درعا-سانا

نظم أهالي مدينة درعا مساء اليوم وقفة تضامنية ومسيرة شموع تضامنا مع أبناء مدينة السويداء وريفيها الشمالي والشرقي ضد الهجمات الإرهابية لتنظيم “داعش”.

وأكدت الكلمات خلال الوقفة التي شاركت فيها المنظمات الشعبية بدرعا أن الاعتداءات الجبانة على الأهالي في منازلهم هي أبرز مظاهر الإفلاس الذي يشعر به تنظيم “داعش” الإرهابي بعد أن ضيق الجيش الخناق عليه في حوض اليرموك ولم يتبق لديه الا تنفيذ الهجمات الجبانة ضد المدنيين الأبرياء.

وشددت الكلمات على أن الاعتداءات الإرهابية مهما بلغ حجمها فلن تنال من وحدة الشعب السوري منوهة بصمود أهلنا في السويداء في وجه الإرهاب وعزمهم على مواجهته بكل الوسائل.

وارتقى يوم الأربعاء الماضي عشرات الشهداء وأصيب عشرات المدنيين بجروح جراء اعتداءات إرهابية انتحارية في محافظة السويداء بالتزامن مع هجمات لإرهابيي “داعش” على عدد من القرى بالريفين الشرقي والشمالي في المحافظة.