بخبرات وطنية.. إعادة تشغيل المجموعة الغازية الأولى في حقل التيم

دير الزور-سانا

بالاعتماد على خبرات وطنية أنجزت ورشات الكهرباء أعمال تأهيل المجموعة الغازية الأولى بهدف تزويد المنظومة الكهربائية في محافظة دير الزور بمصدر كهربائي جديد يؤمن استقرار التغذية الكهربائية للمحافظة.

وذكر مدير عام منشأة التيم المهندس طارق العكلة أن تشغيل المجموعة الغازية الأولى باستطاعة 30 ميغا واط في حقل التيم استغرق ما يقارب ثلاثة أشهر بالاعتماد على الخبرات الوطنية والأيدي العاملة السورية بالكامل ما سرع من وتيرة عودة ضخ الطاقة الكهربائية من جهة ووفر مبالغ مالية كبيرة من جهة أخرى مشيرا إلى أن التكلفة الإجمالية لإصلاح الأضرار التي لحقت بالمحطة بلغت نحو 6 ملايين ليرة سورية في حين تبلغ تكلفة شراء مجموعة غازية جديدة واحدة 25 مليون يورو.

ولفت العكلة إلى أن الورشات تواصل عملها حاليا لإعادة تأهيل المجموعة الثانية باستطاعة 30 ميغا واط لوضعها في الخدمة قريباً تمهيدا لإطلاق أعمال الصيانة بالمجموعة الثالثة تباعاً حتى تستكمل المحطة استطاعتها الكاملة ضمن الخدمة.

وأكد عدد من العاملين في المحطة أنهم ماضون في أداء عملهم بهمة كبيرة ليثبتوا أن عزيمة أبناء سورية في إعمار بلدهم أقوى بكثير من إرادة التخريب التي انتهجتها المجموعات الإرهابية وداعموها والتي تحطمت على يد أبطال الجيش العربي السوري.

واستعادت وحدات الجيش في أيلول الماضي السيطرة على حقل التيم النفطي بريف دير الزور الجنوبي الغربي بعد القضاء على آخر تجمعات تنظيم داعش الإرهابي فيه.