رفع العلم الوطني في بلدة نصيب تمهيدا لعودة مؤسسات الدولة إليها

درعا-سانا

دخلت وحدات من قوى الأمن الداخلي بلدة نصيب بريف درعا الجنوبي الشرقي ورفعت علم الجمهورية العربية السورية فوق مبنى المجلس البلدي بعد إنهاء الوجود الارهابي فيها تمهيدا لعودة مؤءسسات الدولة إليها.

وذكرت مراسلة سانا في درعا أنه بعد تأمين وحدات الجيش العربي السوري قرية نصيب وتمشيطها لإزالة المفخخات والألغام ومخلفات التنظيمات الارهابية حفاظا على أرواح المدنيين دخلت اليوم وحدات من الشرطة وقوات حفظ الأمن والنظام البلدة ورفعت العلم الوطني فوق المجلس البلدي على وقع النشيد الوطني وسط حشد كبير من أهالي البلدة.

وعبر الأهالي عن ارتياحهم الكبير لدخول وحدات الشرطة لتثبيت حالة الأمن والاستقرار في البلدة بعد إخراج الإرهابيين منها مؤكدين عزمهم على تكثيف الجهود بالتعاون مع الجهات المعنية لإعادة الحياة الطبيعية إلى البلدة كغيرها من قرى وبلدات ريف المحافظة التي تم تحريرها من الإرهاب.

ورفعت وحدة من الجيش العربي السوري العلم الوطني فوق معبر نصيب الحدودي مع الأردن في الـ 6 من الشهر الجاري وانتشرت فيه لتثبيت حالة الأمن بعد تمشيطه وإزالة مخلفات التنظيمات الإرهابية التي اعتدت وسيطرت عليه منذ نحو 3 سنوات.

وحررت وحدات الجيش خلال الشهر الحالي العديد من قرى وبلدات ريف درعا في حين دخل عدد منها في المصالحات المحلية في الوقت الذي تتابع وحدات الجيش عملياتها حتى تحرير باقي القرى في منطقة حوض اليرموك بريف المحافظة الجنوبي الغربي من الإرهاب.