مقتل عدد من الأشخاص وإصابة آخرين جراء انفجار قنبلة أثناء تجمع سياسي في العاصمة الإثيوبية

أديس أبابا-سانا

قتل عدد من الأشخاص وأصيب آخرون اليوم جراء انفجار قنبلة أثناء تجمع عشرات آلاف الأشخاص في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا لحضور خطاب لرئيس الوزراء الإثيوبي الجديد ابيي أحمد.

ونقلت وكالة رويترز عن أحمد قوله في تصريحات له عقب الانفجار إن “عددا من الأشخاص قتلوا وأصيب آخرون جراء انفجار قنبلة أثناء تجمع سياسي في أديس ابابا” مشيرا إلى أن تفجير القنبلة “محاولة غير ناجحة للقوى التي لا تريد أن ترى إثيوبيا موحدة”.

وأشارت المعلومات إلى أن الانفجار وقع عقب وقت قصير من إنهاء رئيس الوزراء خطابه أمام عشرات آلاف الأشخاص في ساحة ميسكيل حيث غادر المكان دون تعرضه لأذى فيما وقعت صدامات بين الشرطة وبعض الأشخاص الموجودين في المكان.

وتولى أحمد رئاسة الحكومة في نيسان الماضي خلفا لرئيس الوزراء هايلي مريام ديسالين الذي أعلن استقالته فجأة في شباط الماضي.