سلطات النظام السعودي تعتقل ناشطتين من المدافعات عن حقوق المرأة

نيويورك-سانا

كشفت منظمة هيومن رايتس ووتش اليوم عن قيام النظام السعودي باعتقال ناشطتين من المدافعات عن حقوق المرأة خلال الشهر الجاري.

ونقلت فرانس برس عن المنظمة قولها في بيان لها.. أن” السلطات السعودية اعتقلت الكاتبة والناشطة نوف عبد العزيز في الـ6 من حزيران الجاري بعد أن عبرت علنا عن تضامنها مع ثلاث من الناشطات المدافعات عن حقوق المرأة اللواتي اعتقلن في أيار الماضي”.

وأضاف البيان..إن هذه السلطات “اعتقلت في العاشر من هذا الشهر مياء الزهراني وهي ناشطة مقربة من نوف بعد نشرها رسالة طلبت منها
الأخيرة اذاعتها حال اعتقالها”.

وقالت سارة ليا واتسن المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة ” يبدو أن السلطات السعودية مصممة على ترك مواطنيها بلا أي مساحة لإظهار الدعم الكلامي للناشطين المسجونين في حملة قمع المعارضة التي لا ترحم” مشيرة إلى ” أن جريمة نوف عبد العزيز ومياء الزهراني الوحيدة هي التعبير عن التضامن مع زملائهما المعتقلين”.

وكانت سلطات النظام السعودي اعلنت في ايار الماضي اعتقال 17 ناشطا وناشطة في مجال حقوق المرأة واتهمتهم بالخيانة والعمل على تقويض استقرار نظام الحكم.

يذكر أن النظام السعودي وفق العديد من المنظمات الحقوقية يحمل سجلا أسود في مجال حقوق الإنسان حيث يستمر بحملات الاعتقال التعسفية والمحاكمات والإدانات للمعارضين ويواصل سجن عشرات المدافعين عن حقوق الإنسان والنشطاء لفترات طويلة جراء انتقادهم هذه السلطات والمطالبة بإصلاحات.