الرئيس الأبخازي لـ سانا: نسعى إلى جانب سورية وروسيا لإحلال السلام في العالم

موسكو-سانا

أكد الرئيس الأبخازي راؤول خادجينمبا أن اعتراف سورية باستقلال جمهورية أبخازيا له”أهمية خاصة”موضحا أن بلاده تسعى إلى جانب سورية وروسيا نحو إحلال الأمن في الأرض السورية والسلام في العالم برمته.

وقال الرئيس خادجينمبا لمراسل سانا في موسكو اليوم إنه “بعد إقامة العلاقات الدبلوماسية بين سورية وأبخازيا نعمل الآن على تبادل التمثيل الدبلوماسي وفتح الممثليات الدبلوماسية والقنصلية في بلدينا ومن الطبيعي أن ذلك لا يمكن أن يتم بين ليلة وضحاها ولكننا على ثقة تامة بأن ذلك سيتم حتما ولنا اتصالاتنا مع السفارة السورية في موسكو”.

وبين الرئيس الأبخازي أن علاقات التعاون بين سورية وأبخازيا قديمة جدا حيث يعيش في سورية ممثلون من الشعب الأبخازي منذ فترة بعيدة جدا.

وأشار خادجينمبا إلى أن روسيا تواصل دعمها لأبخازيا وتضمن أمنها حيث لديها قاعدة عسكرية على حدودها ما يسمح لأبخازيا بالابتعاد عن المشاكل التي كانت تعوق تطورها مؤكدا أن أولويات أبخازيا في الصداقة والتعاون والشراكة الاستراتيجية مع روسيا والدول الصديقة الأخرى.

وكانت وزارة الخارجية والمغتربين أعلنت في 29 أيار الماضي الاتفاق بين سورية وأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية على تبادل الاعتراف وإقامة علاقات دبلوماسية على مستوى سفارة.