ريابكوف: واشنطن لا تتقبل وجهات نظر بديلة حول حل الأزمة في سورية

موسكو-سانا

أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أن واشنطن لا تتقبل وجود وجهات نظر بديلة حول حل الأزمة في سورية مشددا على أن هذا الأمر غير طبيعي.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن ريابكوف قوله للصحفيين اليوم: “بغض النظر عن القضايا قيد النظر وسورية ليست استثناء .. الولايات المتحدة لا تتقبل أبدا وجود وجهات نظر بديلة… إنه أمر غير طبيعي وهو يؤدي لتصعيد التوتر الداخلي في النظام الدولي ويؤثر سلبا في القدرة على حل المشاكل بشكل جماعي والتي لا يمكن حلها بصيغ مصغرة”.

ومن جهة ثانية أشار ريابكوف إلى أنه يجب تخفيف الاعتماد على النظام المصرفي الأمريكي كاشفا عن أن روسيا تعزز الحوار حول ذلك في مجموعة دول بريكس.

وقال ريابكوف: “يجب الحد من الاعتماد على النظام المصرفي المالي الأمريكي والقيام بكل شيء لضمان وجود قنوات وفرص بديلة” مضيفا أن تصرفات الولايات المتحدة المالية “تتجاوز حدود السيادة وتعرقل المسار الطبيعي للتعاون الاقتصادي في التجارة الدولية ما تحول إلى مشكلة قائمة بحد ذاتها”.

وشهدت العلاقات الروسية الامريكية تدهورا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة على خلفية سعي الأمريكيين إلى الهيمنة على العالم وخرق القانون الدولي والاتفاقيات الدولية والتدخل في الشؤون الداخلية للدول بهدف تغيير الانظمة التى لا تتوافق سياساتها مع السياسات الأمريكية ورفض روسيا لذلك.