قاسمي: الشراكة بين واشنطن والنظام السعودي تثير الحروب في المنطقة

طهران-سانا

أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن الشراكة بين الولايات المتحدة والنظام السعودي هدفها زعزعة الاستقرار وإثارة الحروب وتصعيد سباق التسلح والتطرف وزرع العداء وعدم الثقة بين دول المنطقة.

وأوضح قاسمي في تصريح اليوم ردا على التصريحات الاخيرة المعادية لإيران لوزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو انه ما دامت هذه الشراكة التوسعية بين واشنطن والنظام السعودي قائمة فمن الصعوبة بمكان أن تنعم شعوب المنطقة بالامن والاستقرار والتنمية البشرية والاقتصادية.

وجدد المتحدث الايراني التأكيد على أن وجود المستشارين الايرانيين في البلدين الجارين سورية والعراق يأتي تلبية لطلب من حكومتيهما الشرعيتين وفي سياق مكافحة الإرهاب في المنطقة مبينا أنه سيستمر تقديم هذه المساعدة حتى القضاء على الإرهاب.

ولفت قاسمي إلى أن المزاعم المتكررة حول تدخل ايران في شؤون اليمن هدفها صرف انظار الرأي العام العالمي عن الجرائم التي يرتكبها نظام آل سعود يوميا في عدوانه على هذا البلد.