إرهابيو “جيش الإسلام” يقصفون بالقذائف ممر الوافدين وضاحية الأسد السكنية… والجيش يرد على مصادر إطلاقها في دوما

دمشق-سانا

استهدف إرهابيو “جيش الإسلام” المنتشرون في دوما بالغوطة الشرقية في ريف دمشق اليوم ممر مخيم الوافدين وضاحية الأسد السكنية في حرستا بعدد من القذائف ما تسبب بوقوع إصابات بين المدنيين وأضرار مادية.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا إن إرهابيي “جيش الإسلام” وبعد عرقلتهم للاتفاق القاضي بإخراجهم من مدينة دوما قصفوا بالقذائف ضاحية الأسد السكنية في حرستا والمدنيين الموجودين في ممر مخيم الوافدين ما تسبب بإصابات بين المدنيين وخسائر مادية.

وتوقف أمس تنفيذ “اتفاق دوما” نتيجة خلافات داخلية بين إرهابيي “جيش الإسلام” في مدينة دوما قبل أن يقوموا ظهر اليوم بإطلاق القذائف على المدنيين في ممر مخيم الوافدين وضاحية الأسد السكنية في حرستا علما أنه تم خلال الأيام الماضية إخراج 3 دفعات من إرهابيي “جيش الإسلام” وعائلاتهم إلى جرابلس.

ولفت المصدر العسكري إلى أن إرهابيي “جيش الإسلام” يعرقلون “اتفاق دوما” ويرفضون إطلاق المختطفين الموجودين في مدينة دوما.

وبين المصدر العسكري أن الطيران الحربي السوري رد على مصادر النيران التي أطلقها الإرهابيون على الأحياء السكنية في ضاحية الأسد وممر مخيم الوافدين.

ويقضي اتفاق دوما بإخراج إرهابيي “جيش الإسلام” إلى جرابلس وتسوية أوضاع المتبقين وعودة كل مؤسسات الدولة بالكامل إلى مدينة دوما وتسليم جميع المختطفين المدنيين والعسكريين إضافة إلى جثامين الشهداء وتسليم الإرهابيين أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة للدولة.