المجموعات المسلحة تعتدي بالقذائف والرصاص على أحياء سكنية بدمشق.. والجيش يرد على مواقع إطلاق القذائف في عمق الغوطة

دمشق-سانا

جددت المجموعات المسلحة خرقها اتفاق منطقة تخفيف التوتر في الغوطة الشرقية واعتدت بالقذائف الصاروخية والهاون ورصاص القنص على أحياء سكنية بدمشق.

وأفاد مصدر في قيادة شرطة دمشق في تصريح لـ سانا بسقوط 3 قذائف صاروخية أطلقتها المجموعات المسلحة المنتشرة في الغوطة الشرقية على أحياء مدينة دمشق القديمة أسفرت عن وقوع أضرار مادية بعدد من المنازل إضافة إلى تضرر أحد الجوامع في حارة الجورة.

ولفت المصدر إلى وقوع أضرار مادية في سور حي باب توما الأثري نتيجة سقوط قذيفة هاون مصدرها الغوطة الشرقية ظهر اليوم.

وأشار المصدر إلى إصابة مواطن بجروح خطيرة نتيجة استهدافه برصاص القنص من قبل المجموعات المسلحة على أطراف منطقة العباسيين في الجهة الشرقية من دمشق.

واستهدفت المجموعات المسلحة صباح اليوم بـ 5 قذائف هاون شارع بغداد ومنطقة الزبلطاني وحيي باب شرقي وبرزة البلد ما تسبب بإلحاق أضرار مادية بالممتلكات.

وردا على اعتداءات المجموعات المسلحة ذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش العربى السورى وجهت ضربات دقيقة على النقاط التى انطلقت منها القذائف أسفرت عن تكبيد المجموعات المسلحة خسائر بالعتاد والأفراد.

واستشهد أمس مدني وأصيب 60 آخرون ووقع دمار كبير في غرفة العناية المشددة وأضرار بالتجهيزات الطبية في مشفى الطب الجراحى نتيجة استهداف المجموعات المسلحة بـ 70 قذيفة الاحياء السكنية فى مدينة دمشق وريفها.