مقتل 43 شخصا وإصابة 200 في أربعة تفجيرات إرهابية بصنعاء

أعلن مصدر أمني يمني مقتل 43 شخصا على الأقل وإصابة 200 آخرين في 4 تفجيرات إرهابية انتحارية استهدفت مسجدي بدر والحشوش بالعاصمة اليمنية صنعاء.
وقال مصدر أمني بأمانة العاصمة صنعاء لوكالة سبا اليمنية اليوم.. “إن عشرات الضحايا سقطوا بين شهيد وجريح جراء أربعة تفجيرات انتحارية بأحزمة ناسفة أثناء صلاة الجمعة في جامعي بدر بحي الصافية والحشوش بحي الجراف”.
وأوضح المصدر أنه بحسب المعلومات الأولية التي تلقتها غرفة عمليات الأمانة فقد فجر ارهابي انتحاري حزاما ناسفا كان يحمله بين الاشخاص المكلفين بتفتيش المصلين في بوابة جامع بدر بحي الصافية فيما فجر إرهابي آخر حزامه الناسف وسط المصلين في الصف الأول في الجامع مبينا أن الحصيلة الأولية للضحايا تفيد “باستشهاد ثلاثة عشر شخصا بينهم الدكتور المرتضى المحطوري إمام وخطيب الجامع واصابة عشرات آخرين بينهم أطفال”.
وأشار المصدر إلى أن جامع الحشوش شهد تفجيرين إرهابيين انتحاريين داخله وفي بوابته بحزامين ناسفين كان يحملهما انتحاريان ونتج عن ذلك سقوط ثلاثين شهيدا وإصابة عشرات آخرين”.
ولفت المصدر الأمني اليمني إلى أنه بحسب المعلومات الأولية فإن هذه الأعمال الإجرامية نفذت بنفس الطريقة وقال.. “بدأ أحد الانتحاريين بتفجير نفسه عند حاجز التفتيش في بوابة الجامع أثناء خطبة الجمعة في حين استغل الانتحاري الثاني فرصة انشغال الناس بالانفجار فتقدم إلى الصفوف الأولى للمصلين وفجر نفسه هناك وهذا ما حدث في الجامع الآخر” متوقعا ارتفاع حصيلة الضحايا نظرا لوجود حوالي 200 مصاب تم توزيعهم على عدد من المستشفيات العامة والخاصة في أمانة العاصمة بينهم العديد من الأطفال.
من جهتها أفادت وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن عناصر إغاثة بأن عدد ضحايا التفجيرات الإرهابية ارتفع إلى 55 قتيلا وإصابة عشرات آخرين.
وتشهد اليمن وضعا أمنيا متدهورا حيث ازدادت العمليات الإرهابية خلال الآونة الأخيرة وعمليات اغتيال الضباط والمواطنين حيث أسفر تفجير إرهابي استهدف مؤخرا كلية الشرطة بصنعاء بسيارة مفخخة في التاسع من كانون الثاني الماضي عن مقتل 40 شخصا وإصابة نحو 71 آخرين.