الدفاع الروسية: الطائرات المسيرة التي اعتدت على مطار حميميم انطلقت من جنوب غرب إدلب

موسكو-سانا

أكدت وزارة الدفاع الروسية أن الطائرات المسيرة من دون طيار”الدرونات” التي اعتدت السبت الماضي على مطار حميميم باللاذقية انطلقت من جنوب غرب إدلب.

وأفادت الوزارة في بيان نشرته اليوم بأنه “تم تحديد مكان إقلاع الطائرات بدون طيار التي اعتدت على مطار حميميم باللاذقية وهو من جنوب غرب منطقة تخفيف التوتر في إدلب حيث تنتشر المجموعات المسلحة التي تسمى بـ “المعارضة المعتدلة”.

وذكرت الوزارة في بيانها أنها أرسلت رسالتين بهذا الخصوص إلى النظام التركي “لاتخاذ الإجراءات اللازمة التي أخذها على عاتقه لضمان الامتثال لوقف الأعمال القتالية من قبل المجموعات المسلحة التابعة له وتكثيف العمل لوضع نقاط المراقبة في منطقة تخفيف التوتر في إدلب من أجل منع مثل هذه الهجمات على أي مواقع”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أكدت أمس أن الطائرات التي اعتدت على مطار حميميم ونقطة دعم القوات البحرية الروسية فى طرطوس يوم السبت الماضي تتوافر فيها تكنولوجيا لا تمتلكها الا الدول في حين أكد رئيس لجنة الدفاع والامن فى مجلس الاتحاد الروسى فيكتور بونداريف أن مورد الطائرات المعتدية لا يمكن أن يكون سوى الولايات المتحدة وحدها فقط.

وتوجد في طرطوس نقطة دعم للقوات البحرية الروسية وفي مطار حميميم مجموعة الطائرات الحربية الروسية المشاركة فى الحرب على الإرهاب حيث تنفذ منذ أيلول عام 2015 طلعات جوية منتظمة على أوكار الارهابيين بناء على طلب من الجمهورية العربية السورية.