ماتيتش مستمر مع منتخب سورية لكرة السلة حتى نهاية تصفيات كأس العالم

دمشق-سانا

عاد لاعبو منتخب سورية لكرة السلة إلى أنديتهم لمتابعة استحقاقاتهم في الدوريات التي يلعبون فيها بعد خوضهم مباراتين في تصفيات كأس العالم فخسروا الأولى أمام الأردن 72-109 وكسبوا الثانية أمام الهند 74-57 على أن يلعبوا الثالثة في مرحلة الذهاب أمام المنتخب اللبناني في الثالث والعشرين من شباط القادم في بيروت.

وفي تصريح لمندوب سانا الرياضي قال رئيس اتحاد اللعبة جلال نقرش إنه تم الاجتماع مع الكادرين الفني والإداري للوقوف على نتائج المنتخب ومناقشة مواضع الخلل الذي حصل في اللقاء الأول مع الأردن والذي أدى إلى خسارة منتخبنا بفارق كبير.

وأضاف نقرش إن منتخبنا استطاع الفوز على نظيره الهندي بعد تدارك بعض السلبيات وأبقى على الآمال في التأهل إلى الدور الثاني مشيراً إلى أنه في حال فوزنا في مرحلة الإياب على الهند مرة ثانية سنكون في المركز الثالث في المجموعة على أقل تقدير الأمر الذي يؤهلنا إلى الدور الثاني الذي ستكون له حسابات مختلفة لقوة المنتخبات التي ستتأهل إليه.

وبين رئيس اتحاد اللعبة أن جميع اللاعبين عادوا إلى أنديتهم بعد فترة راحة لمواصلة تدريباتهم هناك بشكل إفرادي كل حسب مكانه الذي يلعب فيه وسيكون هناك تجمع للمنتخب بداية الشهر القادم للتحضير الجماعي ضمن معسكر مغلق للقاء المنتخب اللبناني.

وأكد نقرش أن مدرب المنتخب فيسيلين ماتيتش طلب إجازة رسمية من الاتحاد بعد الانتهاء من مباريات النافذة الأولى من التصفيات سيقضيها في صربيا ضمن أعياد عيد الميلاد ورأس السنة ومن ثم يتوجه إلى العاصمة العمانية مسقط لإلقاء محاضرات بتكليف رسمي من قبل الاتحاد الدولي لكونه محاضرا دوليا في اللعبة.

وأشار نقرش إلى أن المدرب مستمر على رأس الجهاز الفني للمنتخب لحين الانتهاء من التصفيات وبيان مدى إمكانية تأهلنا للنهائيات العالمية في الصين 2019 من عدمه موضحا أن اتحاد اللعبة سوف يستفيد من خبرة المدرب بإقامة الدورات التدريبية عالية المستوى لمدربينا الوطنيين وإقامة دورات صقل للمواهب والخامات الجيدة في جميع الأندية.

يشار إلى أن منتخبنا يلعب ضمن المجموعة الثالثة التي تضم لبنان والهند والأردن وسيتأهل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في ختام الإياب إلى المرحلة الثانية التي تضم 9 منتخبات سيتأهلون إليها من المجموعات الثلاث الأخرى في المرحلة الأولى ليصبح العدد 12 منتخباً تنقسم إلى مجموعتين يتأهل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في كل مجموعة إضافة إلى أفضل فريق حل في المركز الرابع إلى كأس العالم.

محمد الخاطر